انتحلا صفة موظفين في كهرباء لبنان وسرقا منزلا في بشامون   -   عناوين الصحف الصادرة يوم الخميس في 18 تشرين الأول 2018   -   في البترون.. خلافٌ وإطلاق نار بين عناصر جهازَيْن أمنيَّيْن!   -   صابر الرباعي يغازل شيرين عبد الوهاب بعد نجاح "نسّاي"   -   في يوم ميسي التاريخي.. برشلونة يخذلهُ ويرفض "العقد التاسع"!   -   جنبلاط: الاسراع في تشكيل الوزارة اكثر من ضروري لان الوضع الاقتصادي فوق كل اعتبار   -   أبناء الأسد بمنتجع فخم.. وأسباب سياسية واقتصادية لخروجه قريبًا من دمشق   -   بالفيديو: مواجهة جديدة بين عمرو دياب وشيرين!   -   حكومة الحريري الثالثة "وجوه جديدة ومجدّد لها"... هذه هي   -   رسالة للحريري من جعجع.. والأخير ينتظر إجابات   -   الحكومة الجديدة.. هل تولد أم تؤخرها "عقدة الأرمن"؟   -   عناوين الصحف المحلية الصادرة يوم الأربعاء في 17 تشرين الأول 2018   -  
هل تسهّل زيارة الرئيس سليمان الى السعودية تشكيل الحكومة؟!
تمّ النشر بتاريخ: 2013-09-25
في انتظار الارقام التي سيحددها المؤتمر للبنان، فان الاعلان عن زيارة الرئيس سليمان الى السعودية في 2 تشرين الاول استحوذ على حيز واسع من الاهتمامات الداخلية. وقالت مصادر متابعة لـ"المركزية" ان الرئيس ميشال سليمان الذي يعود الى بيروت يوم الجمعة المقبل سيزور المملكة يوم الاربعاء الذي يلي حيث يعقد محادثات مع الملك عبدالله بن عبد العزيز وكبار المسؤولين السعوديين تتناول اوضاع المنطقة عموما ولبنان خصوصا ونتائج اجتماعات نيويورك.

واشارت المصادر الى ان ما نقل من مواقف عن رئيس الجمهورية يتصل بتحديد موعد لتشكيل الحكومة قبل مطلع الشهر المقبل اي بعد خمسة ايام غير دقيق، لان الرئيس لم يلزم نفسه بمواعيد بل قال ان في الامكان تشكيل الحكومة بجهود مشتركة مع الرئيس سلام قبل اوائل تشرين.

واعتبرت ان زيارة المملكة العربية السعودية سيكون لها الوقع الكبير على تسهيل عملية تشكيل الحكومة.

في المقابل، اكدت مصادر قيادية بارزة في 8 آذار لـ"المركزية" ان الحديث عن تشكيل مرتقب للحكومة مطلع الشهر المقبل غير واقعي ولا يستند الى معطيات او براهين منطقية او حسية. وجددت تمسكها برفض صيغة الثلاث ثمانات التي لا تعبر عن حقيقة تمثيل هذه القوى واحجامها كما رفضت الصيغ المبهمة التي ترجح كفة فريق 14 آذار وحلفائه الوسطيين.

واعتبرت ان كلام الامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله الاثنين الماضي الصريح والمباشر هو لتوضيح الامور على حقيقتها وكشف نوايا الفريق الآخر لعزل حزب لله و8 آذار واستمرار الرهان على متغيرات اقليمية ودولية قد تفرض تنازلات وتراجع لمحور المقاومة والممانعة".

 

وكالة الأنباء المركزية 

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 12 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان