ريفي: معادلة الأقوى في الطائفة التي فرضها "حزب الله" انتهت   -   تحيّة من جنبلاط لجبران تويني: شهيد الحرية!   -   ما جديد سعر صرف الدولار في سوق الصيرفة؟   -   بطيش: سلّة من الإجراءات المصرفية ستُتخذ هذا الأسبوع   -   وئام وهاب : هذا هو الشخص الوحيد القادر على تشكيل الحكومة   -   المطران علوان عن توقيف الراهبتين: الكنيسة لا تحمي أحدا وندعو للتوسع بالتحقيق   -   السيول تجتاح طريق المطار ومنطقة صبرا والجميزة (فيديو)   -   عناوين الصحف الصادرة يوم الاحد في 8 كانون الاول 2019   -   الحراك في بلدات عكارية: إضراب غداً وللتظاهر أمام القصر الجمهوري   -   وسط احتجاجات الشارع.. قصر بعبدا يعلن تأجيل الإستشارات النيابية مدة أسبوع   -   الخطيب لم يحترق بعد.. مؤتمر باريس قد يؤجل الإستشارات!   -   الاعتداء على شبان دخلوا إلى ساحة مجلس النواب (فيديو)   -  
ثورة يوفنتوس تطيح بجنون ميلان
تمّ النشر بتاريخ: 2013-10-07

واصل يوفنتوس حملة الدفاع عن لقبه في الدوري الإيطالي لكرة القدم بنجاح ولقن ضيفه ميلان درسا جديدا وتغلب عليه 3-2 الأحد في ختام مباريات المرحلة السابعة بالدوري الإيطالي لكرة القدم مستغلا النقص العددي فقي صفوف ميلان.

وحافظ يوفنتوس على سجله خاليا من الهزائم في الموسم الحالي وحقق الأحد فوزه الرابع على التوالي في المسابقة ليرفع رصيده إلى 19 نقطة في المركز الثالث بفارق الأهداف فقط خلف نابولي وبفارق نقطتين خلف روما المتصدر.

والفوز هو الثالث على التوالي ليوفنتوس في المباريات الرسمية أمام ميلان حيث تغلب عليه 2-1 في دور الثمانية لكأس إيطاليا و1- صفر في الدوري الإيطالي وأقيمت المباراتان في وقت سابق من العام الحالي أيضا.

وتجمد رصيد ميلان عند ثماني نقاط في المركز الثاني عشر بعدما مني بالهزيمة الثانية في آخر أربع مباريات خاضها بالمسابقة ايضاعف يوفنتوس بهذا محنة ميلان في الموسم الحالي.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل 1-1 حيث تقدم الغاني علي سولاي مونتاري لميلان بهدف مبكر للغاية بعد 19 ثانية فقط من بداية اللقاء وتعادل أندريا بيرلو ليوفنتوس بهدف في الدقيقة 15 أحرزه من إحدى الضربات الحرة التي أصبحت بمثابة علامة مسجلة باسمه.

وفي الشوط الثاني، سجل البديل سيباستيان جيوفينكو هدف التقدم ليوفنتوس في الدقيقة 69 بعد دقيقتين من نزوله حيث قلب نزوله المباراة رأسا على عقب خاصة بعدما طرد فيليب ميكسيه مدافع ميلان في الدقيقة 74 للخشونة الزائدة مع جيوفينكو.

وحسم جورجيو كيليني المباراة تماما بالهدف الثالث ليوفنتوس في الدقيقة 75 من متابعة جيدة للكرة المرتدة من العارضة عندما سدد بيرلو أيضا الضربة الحرة التي احتسبت لجيوفينكو ضد ميكسيه.

وخطف مونتاري الكرة من دفاع يوفنتوس في الدقيقة 90 وسددها قوية من خارج منطقة الجزاء على يمين بوفون ليكون الهدف الثاني لميلان ولكن الوقت المتبقي لم يكن كافيا لتحقيق التعادل.

ولم يتوقع أكثر المتفائلين أن تأتي البداية بهذه الإثارة البالغة حيث جاء هدف التقدم لميلان من أول هجمة للفريق وبعد 19 ثانية فقط من بداية اللقاء.

وتناقل لاعبو ميلان الكرة بشكل سريع للغاية ثم مرر أنطونيو نوتشيرينو الكرة بينية من خارج المنطقة إلى مونتاري الخالي تماما من الرقابة داخل منطكقة الجزاء ليلعبها المهاجم الغاني مباشرة بتسديدة زاحفة إلى داخل المرمى على يمين الحارس العملاق جانلويجي بوفون الذي لم يستطع أن يفعل لها شيئا.

وأثار الهدف المبكر حفيظة يوفنتوس الذي اندفع في الهجوم بحثا عن هدف التعادل حيث تبادل الهجمات في بداية رائعة ومثيرة لهذه المباراة.

وسدد فابيو كوالياريلا كرة قوية في اتجاه مرمى ميلان في الدقيقة السابعة ولكنها خرجت لضربة مرمى وأتبعها زميله الغاني كوادو أسامواه بتسديدة أخرى في الدقيقة التاسعة تصدى لها أبياتني وأخرجها لركنية.

كما سدد جورجيو كيلليني كرة أخرى صاروخية بيسراه تصدى لها أبياتي وأخرجها فوق العارضة في الدقيقة 11 .

ولم يجد نيجل دي يونج لاعب ميلان بدا من استخدام الخشونة لإيقاف انطلاقة الأرجنتيني كارلوس تيفيز المندفع في اتجاه منطقة الجزاء في الدقيقة 14 ليحتسبها الحكم ضربة حرة على حدود قوس منطقة الجزاء ويوجه لدي يونج الإنذار الأول في المباراة.

وسدد أندريا بيرلو الضربة الحرة بشكل رائع لتمر الكرة من فوق الحائط البشري الدفاعي وتلمس يد أبياتي وتخترق المرمى ليكون هدف التعادل الثمين ليوفنتوس في الدقيقة 15 .

واصل يوفنتوس هجومه في الدقائق التالية وسدد تيفيز كرة قوية من داخل حدود المنطقة ولكنها ارتطمت بأحد المدافعين لتخرج إلى ركنية أسفرت عن فرصة أخرى في غاية الخطورة ولكن الحظ عاند فريق السيدة العجوز.

أعاد ميلان ترتيب أوراقه سريعا وعاد لمبادلة مضيفه الهجمات ولكن هجماته افتقدت للخطورة الحقيقية.

وضغط تيفيز على دفاع ميلان واستغل أحد الأخطاء وكاد يسجل هدف التقدم ليوفنتوس في الدقيقة 22 لولا تدخل الحارس أبياتي في الوقت المناسب حيث شتت الكرة.

ورد ميلان بهجمة منظمة في الدقيقة 26 أنهاها كريستيان زاباتا بتسديدة صاروخية من مسافة بعيدة ولكن بوفون تألق هذه المرة وأبعدها ببراعة إلى ركنية لم تستغل.

وواصل الفريقان هجومهما المتبادل في الدقائق التالية ولكن هذه الهجمات افتقدت للنهاية السليمة. ورغم هذا ، ظل يوفنتوس هو الأكثر هجوما والأخطر على المرمى.

وشهدت الدقيقة 41 فرصة خطيرة لميلان لكنها لم تسفر عن شيء وارتدت الهجمة سريعا لصالح يوفنتوس الذي طالب بضربة جزاء ولكن الحكم أشار باستمرار اللعب لعدم وجود خطأ ضد اللاعب.

ورد ميلان بفرصة أخرى في الدقيقة 43 أنهاها أليساندرو ماتري بضربة رأس ولكن الكرة ذهبت فوق المرمى لينتهي الشوط الأول بالتعادل 1-1 .

وبدأ ميلان الشوط الثاني بمحاولة للتحكم في إيقاع اللقاء وامتصاص حماس المنافس من خلال مجموعة من التمريرات المتتالية أنهاها ريكاردو مونتوليفو بتسديدة من مسافة بعيدة ولكن فيد بوفون في الدقيقة 47 .

ورد أرتورو فيدال بتسديدة مماثلة في الدقيقة 49 لمست يد أبياتي في طريقها إلى خارج المرمى لتكون ضربة ركنية لمن تستغل.

وكاد ميلان يخطف هدف التقدم في الدقيقة 52 اثر هجمة منظمة وتمريرة بينية من ماتري وضعت البرازيلي روبينيو في مواجهة بوفون مباشرة حيث لعب روبينيو الكرة مباشرة ولكنها ارتطمت ببوفون وخرجت لركنية لم تستغل أيضا.

ولعب بول بوغبا بدلا من سيموني بادوين في صفوف يوفنتوس بداية من الدقيقة 55 .

وبذل كوادو أسامواه جهدا رائعا في الناحية اليسرى وتقدم إلى حدود منطقة جزاء ميلان في الدقيقة 59 وسدد الكرة لترتطم بالدفاع وترتد إليه حيث سددها مجددا ولكن الكرة علت العارضة.

ونزل سيباستيان جيوفينكو بدلا من فابيو كوالياريلا بفريق يوفنتوس في الدقيقة 67 لتنشيط أداء الفريق.

وبعد دقيقتين فقط من نزوله ، سجل جيوفينكو هدف التقدم للفريق اثر هجمة منظمة ليوفنتوس وتمريرة وصلت إليه داخل حدود منطقة جزاء ميلان ليرواغ بمهارة فائقة ويسدد الكرة زاحفة من بين ثلاثة مدافعين إلى داخل المرمى في الدقيقة 69 .

وضاعف المدافع فيليب ميكسيه من صعوبة اللقاء على ميلان عندما تعرض للطرد في الدقيقة 74 للخشونة الزائدة مع جيوفينكو نفسه.

وسدد بيرلو الضربة الحرة لتمر فوق الحائط البشري الدفاعي مجددا ولكنها ارتدت من العارضة إلى كيليني الذي تابعها بتسديدة مباشرة في المرمى قبل عودة الحارس أبياتي لمكانه في وسط المرمى ليكون هدف الاطمئنان ليوفنتوس في الدقيقة 75 .

ورغم هذا، لم ييأس ميلان وواصل محاولاته لتعديل النتيجة ونجح في تقليص الفارق عندما استغل مونتاري بعض التراخي في دفاع يوفنتوس وخطف الكرة في الدقيقة 90 وانطلق بها قبل أن يسددها قوية على يمين الحارس بوفون إلى داخل المرمى ليكون الهدف الثاني له والثاني لفريقه أيضا.

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 11 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان