الرئيس عون دان التفجيرات الارهابية في سريلانكا وابرق معزياً بالضحايا   -   عناوين الصحف الصادرة اليوم في 19-4-2019   -   إيران تختنق وسوريا تحتضر: ساعة الصفر للانفجار   -   الأزمة الإقتصادية تصل إلى "مول" في لبنان.. سيُقفل أبوابه قريبًا!   -   لبنان يرتدي ثوبه الأبيض في نيسان.. وهذه سماكة الثلوج! (فيديو)   -   تفجير ثامن يهز كولومبو السريلانكية.. والحكومة تحجب مواقع التواصل   -   جعجع: هناك تباطؤ في إقرار الموازنة   -   بولا يعقوبيان تنشر صورة من قلب العاصفة.. وتعلّق "بهدلة!"   -   بو صعب: إلغاء التدبير رقم 3 يعني أننا نريد إعادة الجيش إلى الثكنات   -   اللقيس بدأ زيارة عمل للأردن لبحث سبل التعاون الزراعي   -   ارسلان: الحقيقة جارحة عندما تصبح الكلاب أغلى من الرفاق   -   رونالدو يدخل تاريخ كرة القدم بإنجاز غير مسبوق   -  
يوسف: "ميز" قامت بموجباتها التعاقدية على أكمل وجه
تمّ النشر بتاريخ: 2013-12-20

اشارعضو كتلة "المستقبل" النائب غازي يوسف بوصفه مدير عام شركة "ميز" ما حصل يوم الاربعاء الرابع من كانون الأول وقال: "كان هناك هطولا للأمطار، وكانت المضخات في نفقي المطار قد عملت ليل نهار وارتاحت. وبعد ذلك هطلت الأمطار بشكل أكبر بين الساعة الثانية عشرة والنصف حتى الساعة الثانية والنصف."

وأضاف يوسف:" لدينا غرفة مراقبة 24 ساعة على كل الأنفاق وأجهزة الكومبيوتر تبلغنا ما اذا كان التيار الكهربائي متوفرا للمحطات ام لا. وعند الساعة الثالثة والثلث ظهر لدينا انذار بأن اربع مضخات في النفق الذي تعرض للفيضان عملت بسرعة وتوقفت، وان القابس الكهربائي توقف."

وتابع: "ارسلنا فرقنا على دراجات نارية، وعندما وصلت وجدت النفق غارقا بالمياه بعلو متر وستين سنتم، وان المياه دخلت الى غرفة المضخات، ووصلت الى لوحة الكهرباء فاضطررنا الى قطع التيار الكهربائي. بعد ذلك أنزلنا كابلا كهربائيا من ساحة الطائرات الى داخل النفق وشغلنا مضختين رديفتين."

واكد ان "المضخات تعمل لسحب مياه الامطار وليس الفيضانات كما حصل في الرابع من الشهر الجاري، إذ فاض نهر الغدير واضعا المسؤولية في مكان آخر".

وتابع: "هناك فيضان لمجرى نهر الغدير، الذي يمر فوق النفق الذي تعرض للفيضان وبمحاذاة الاوتوتستراد. وقد تدفقت المياه عن الجدار ونزلت الأتربة والاوساخ بسرعة ودخلت الى النفق وارتفع منسوب المياه وحصل ما حصل."

وختم يوسف: "لسنا نحن المسؤولين عن تنظيف مجرى نهر الغدير. ودار الهندسة رفعت تقريرا عما حصل جاء فيه ان فيضان نهر الغدير أدى الى الكارثة التي حصلت، وأؤكد ان شركة ميز ليست مسؤولة لا من قريب ولا من بعيد، وقد قامت بكل موجباتها التعاقدية على أكمل وجه."

 

الوكالة الوطنية  

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
أسرار الصحف
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 26 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان