يصوِّر النساء ثم يطلب منهن التعرّي للكشف عليهن منتحلا صفة موظف بالأمم المتحدة   -   حاولوا مغادرة لبنان بطريقة غير شرعية... فغرقوا مقابل شاطئ عكار   -   الراعي من كندا: المسؤولون في لبنان يخربون اكثر مما يبنون   -   تصريح "مهين" من رئيس ريال مدريد بحق رونالدو   -   عناوين الصحف اللبنانية ليوم السبت 22-09-2018   -   هجوم مسلح يستهدف عرضاً عسكرياً بمدينة الأهواز الايرانية.. ووقوع قتلى وجرحى (صور وفيديو)   -   المنطقة تغلي... ما علاقة الجنوب بمعركة إدلب المؤجّلة؟   -   بالفيديو- هكذا ودّعت الزميلة نيكول الحجل قناة الـLBCI   -   المحكمة الدولية: انتهاء المرافعات الختامية في قضية عياش وآخرين   -   دافع عن شقيقته من متحرش فاقتحم المتهم منزله وهشم رأسه!   -   اعتقال أسعد أحمد بركات في البرازيل لتمويله "حزب الله"   -   السنيورة ينبّه نصرالله   -  
عمليات "داعش" في لبنان لن تقتصر على الضاحية الجنوبية فقط!
تمّ النشر بتاريخ: 2014-01-27

كشفت صحيفة "الاخبار" وفق معلومات خاصة ان عمليات "الدولة الاسلامية في العراق والشام" في لبنان ضد حزب الله لن تقتصرعلى الضاحية الجنوبية، بل ستتجاوزها إلى استهداف مناطق موالية للحزب في البقاع والجنوب أيضاً، إضافة إلى ضرب أهداف عسكرية تابعة للجيش.

ونقلت مصادر "جهادية" لـ"الأخبار" أن أبو عمر المهاجر الذي ذكر أبو سياف في رسالته الصوتية منذ ايام أنه سيكون المتحدّث الرسمي باسم "الدولة" في لبنان، يتولّى مسؤولية التنسيق الأمني والإعداد لعمليات التفجير المقبلة.

وذكرت معلومات خاصة للصحيفة ان "ابو سياف" هو لبناني الجنسية، كان أحد الكوادر الرئيسيين في تنظيم "فتح الإسلام"، وشارك في معارك نهر البارد،مشيرة الى أنّه سجّل بيانه، الذي خضع لعملية مونتاج كما ظهر في التسجيل، في إحدى مناطق الشمال اللبناني، نافية كل ما تردد عن تسجيله في مخيم عين الحلوة.

وبحسب مصادر موازية، فقد بدأ الإعداد لهذه البيعة منذ نحو شهرين، حيث جرى التواصل بين الخلايا المنتشرة في الداخل اللبناني عبر منسقين موجودين في الداخل السوري،ومنذ البداية، حُدّد هدف التواصل بتأمين تمدّد تنظيم "الدولة الإسلامية" إلى لبنان، وقد سرّع من العملية إعلان الحرب على "الدولة" من بقية فصائل المعارضة السورية.

ورغم ما يتردد عن خلافات بين "الدولة" و"النصرة" و"الكتائب"، اكّدت المعلومات أن التنسيق قائم بين الفصائل الثلاثة بشأن الساحة اللبنانية، ويظهر ذلك من خلال توزيع الأدوار الذي يظهر جلياً، فالنصرة تُطلق الصواريخ بالتعاون مع "الكتائب"، فيما بيان "الدولة" الذي تلاه "أبو سياف" يوجّه الشكر لـ"الكتائب" الذين أمعنوا بـ"التنكيل بالروافض عامة وروافض حزب الله خاصة"، في إشارة منه إلى تفجير السفارة الإيرانية في بيروت.

وفي السياق نفسه، كشفت المعلومات لـ"الأخبار" أنّ التنظيمات الثلاثة تُنسّق في ما بينها بشأن عمليات التفجير التي تضرب لبنان، ولا سيما أنّ الجهة التي تتولّى تفخيخ السيارات في مدينة رنكوس السورية واحدة.

الأخبار 

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 4 + 11 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان