إستقلال من دون حكومة.. والترحيل إلى السنة الجديدة!   -   فادي شربل وكارين رزق الله منفصلان بانتظار الطلاق؟!   -   رعب يجتاح إيران...خسائر ضخمة وتسريح آلاف العمال   -   الخازن: مصالحة بكركي خطوة جبارة واستكمال لاتفاق معراب التاريخي   -   عناوين الصحف ليوم الثلاثاء 20 تشرين الثاني 2018   -   عناوين الصحف المحلية الصادرة يوم الاثنين في 19 تشرين الثاني 2018   -   فضيحة صحية جديدة.. لحوم ودجاج فاسد في خلدة! (صور)   -   خلاص الحريري في حكومة سياسيّة غير نيابيّة... ماذا عن الآخرين؟   -   بوادر ثورة عمالية في مصر.. هل تنجح هذه المرّة؟   -   دبي تنزف: المغتربون يعودون.. غلاء وبطالة في "سويسرا الخليج"!   -   دريان: لبنان لا يقوم بالخطاب مرتفع النبرة ولا بالتهديد والوعيد بل بالتفاهم والحوار   -   المولدُ النبوي.. قيمٌ حاضرة ومشروع كوني للتمدن   -  
حركة مكّوكيّة مسائيّة لتشكيل الحكومة... وعون على موقفه
تمّ النشر بتاريخ: 2014-02-02

بيروت - حصلت، مساء اليوم الأحد، حركة مكّوكيّة غير عاديّة على مستوى المشاورات الهادفة إلى تشكيل الحكومة. فقد التقى الرئيس المكلّف تمّام سلام المعاون السياسي للأمين العام لحزب الله حسين الخليل، ووزير الطاقة والمياه في حكومة تصريف الأعمال جبران باسيل، بحثاً عن مخرج لقضيّة المداورة في الحقائب الوزاريّة.

 

كما التقى سلام أيضاً مبعوث النائب وليد جنبلاط في مفاوضات التأليف الوزير وائل أبو فاعور وغادر على أن يعود لاحقاً في إطار وساطته لهذه الجهة. ومساءً عقد سلام اجتماعًا في عين التينة، مقر رئيس مجلس النواب نبيه بري، جرى خلاله عرض الأوضاع والتطوّرات والملف الحكومي.

 

وفي هذا الاطار، أكّدت أوساط مطلعة على أجواء الرابية مقر رئيس تكتل التغيير والاصلاح النائب ميشال عون، أنّ الأخير لن يسير بموضوع المداورة في الحقائب الوزارية، ولن يتخلى عن حقيبة وزارة الطاقة والمياه، ونقلت عن عون سؤاله عن سبب توافق جميع الأضاد في البلد على مبدأ المداورة فجأة؛ وتخوّفه من أن يكون المطلوب هو إدارة البلد عبر الحكومة المنوي تأليفها لأنّ فراغاً سيحصل في موقع رئاسة الجمهوريّة.

 

الأوساط، وفي تصريح إلى موقع NOW اليوم الأحد، قالت: "يستغرب عون الحديث عن قيام حكومة بمن حضر، وكيف يمكن لهم أن يؤلفوا حكومة غير ميثاقيّة في هذه الحالة"، مشيرة إلى أنّ "هذا الجو تحديدًا هو ما نقله وزير الطاقة والمياه في حكومة تصريف الأعمال جبران باسيل معه مساء اليوم إلى المصيطبة"، مقر الرئيس المكلّف تمّام سلام.

 

في المقابل، رأى قيادي في قوى 14 آذار، في حديث إلى موقع NOW اليوم الأحد، أنّ الرئيسين ميشال سليمان وتمام سلام سيعلنان تشكيل حكومة بمن حضر في منتصف الاسبوع المقبل، متوقعاً ألاّ يشارك فيها عون

 

وفي هذا لاطار، رجّح نائب من مسيحيّي قوى 14 آذار أنّ عون لن يتنازل عن وزارة الطاقة، لأنّه خائف من كشف ملفات باسيل فيها، متوقعاً أن تنتهي مهلة المشاورات الحكومية غداً أو بعد غد، وبعدها سيعلن الرئيسان ميشال سليمان وتمام سلام الحكومة بمن حضر.

 

وفي ما خصّ مصير الحكومة المنوي إعلان تشكيلتها بهذه الطريقة، رجّح النائب استقالة وزراء عون وحزب الله منها فور إعلانها، وأنّه في حال لم يتقدّم وزراء رئيس المجلس النيابي نبيه برّي بالاستقالة فإنّ وزراء رئيس جبهة النضال الوطني النائب وليد جنبلاط لن يستقيلوا بدورهم، وبالتالي يكون هناك توزيع أدوار بين حزب الله وحليفيه برّي وجنبلاط.

 

وبتقدير النائب عينه أنّه في حال كان البيان الوزاري للحكومة إيجابيًا ويتبنّى إعلان بعبدا، فمن الممكن أن يتغيّر موقف القوات اللبنانيّة من الحكومة.

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 16 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان