بعد زيارة الحريري.. هذا ما تريده روسيا من لبنان!   -   عناوين الصحف المحلية الصادرة يوم الخميس في 21 أيلول 2017   -   الرياشي: توطين النازحين غير قابل للتنفيذ   -   "رجل الأسرار الأول" في حزب الله... هل تمّت تصفيته داخليا؟   -   إرهابيّان يفرّان من «عين الحلوة»… والجيش يستنفر   -   فيرا يمين: بري قطع الطريق امام محاولات التمديد للمجلس النيابي   -   المردة: اينما يتواجد العونيون سنلحقهم.. ونلحق بهم الخسارة!   -   بالفيديو.. اشكال وتضارب في الجديدة بسبب "موقف سيارة"   -   جنبلاط: ترامب يمسح الجوخ لخلِيلِه نتنياهو   -   وهاب: خيار المقاومة والجيش والدولة أمر استراتيجي للطائفة الدرزية في سوريا   -   لهذا السبب فرش بوتين السجاد الأحمر للحريري.. ومطارات جديدة في لبنان؟   -   هل يرد عون على ترامب اليوم؟   -  
ريفي: إما أن ننجح وإما أن نسقط جميعا
تمّ النشر بتاريخ: 2014-02-16

أكد وزير العدل في الحكومة الجديدة اللواء أشرف ريفي أن "المطلوب في هذه الظروف الصعبة أن تكون الأيدي متكاتفة والأفكار متفاعلة إيجابا لبناء الوطن وحمايته في ظل العاصفة التي تمر بها المنطقة".

وكان ريفي قد إستقبل في دارته في طرابلس المهنئين ومن بينهم النائب معين المرعبي، راعي أبرشية طرابلس المارونية المطران جورج بوجودة، راعي أبرشية الروم الملكيين الكاثوليك المطران إدوار ضاهر، الشيخ بلال بارودي، منسق عام منطقة الضنية في "تيار المستقبل" هيثم الصمد وقضاة ومحامين واساتذة جامعات ونقباء مهن حرة وفاعليات سياسية واقتصادية وتربوية من مختلف المناطق الشمالية.

ضاهر

وبعد اللقاء، قال ضاهر: "تشرفنا بهذه الزيارة الكريمة لنهنىء أنفسنا بمعالي اللواء أشرف ريفي الذي نعتبره ضمانة كبيرة لأهل طرابلس وللبنان، ونتمنى بهذه المناسبة وبهذا الظرف الوطني الجامع على معاليه وعلى مجلس الوزراء وعلى كل المسؤولين أن يكون هناك تعاون بين بعضهم البعض لمصلحة هذا البلد".

أضاف: "جميعنا يحب لبنان، ولكن يجب أن نحبه بطريقة موحدة مع بعضنا البعض هذا ما أتمناه، وأرجو أن يكون هذا التعيين لمصلحة طرابلس لأن المدينة هي بحاجة الى إهتمام أمني وإقتصادي ونحن كلنا ثقة وأمل بمعالي الوزير أن يوصل هذا الصوت وهذه هي الضمانة".

بو جودة

بدوره قال بو جودة: "أولا نريد أن نعبر عن إرتياحنا لصدور مراسيم الحكومة وعن فرحنا الكبير بأن يكون معاليه وزيرا للعدل، التي بأيامنا هذه نحن بأمس الحاجة له، في بلادنا والعالم. وأكيد نحن اليوم بزيارتنا عبرنا له عن الصداقة التي تربطنا به وعن أملنا بأن يكون من الساعين الى إعادة الهدوء الى مدينة طرابلس في هذه الظروف القاسية التي تمر بها".

أضاف: "المدينة ممثلة بثلاث وزراء أتمنى أن يتعاونوا مع بعضهم البعض كي تعود طرابلس الى الصيغة الأساسية التي تشوهت ببعض التصرفات التي لا تعبر عن أبناء طرابلس كما سبق وكررنا ذلك عدة مرات. أتمنى أن تكون هذه الحكومة، ولو كان عمرها قصيرا، أن تكون فاعلة أكثر، لأنهم يشعرون بأن شيئا مطلوب منهم خاصة بهذه الأيام، لأن البلد تتحضر لتغير جذري من خلال إنتخاب لرئيس جمهورية جديد ومن خلال تحضير قانون إنتخاب جديد وهذه ليست صلاحياتنا، نحن نعبر عن تمنياتنا وأمانينا بأن تعمل هذه الحكومة التي تأخرت ولادتها لمصلحة البلاد، لمصلحة لبنان اولا وطرابلس ثانيا كي تعود الى أصالتها".

بارودي

أما بارودي فقال: "تهنئتي الأولى لسيادة اللواء، ومن خلاله الى كل أولياء الضحايا الذين سقطوا ضحية في مسجدي التقوى والسلام وفي كل لبنان ومن كل الطوائف، وأقول آن الأوان ليأخذ العدل مكانه في هذا البلد بوصول أناس لديهم الشرف والتضحية والوفاء ووصولهم الى هذه الوزارة مما يشعر الجميع بالأمان والإطمئنان. وهنيئا لنا نحن بوصول اللواء الى هذا المركز ونأمل من الله أن يعينه لأن الجميع ينتظرون منه تحقيق الكثير والمسؤولية كبيرة على عاتقه".

ريفي

وقال ريفي بعد لقائه المهنئين: "تشرفنا اليوم بإستقبال سيادة المطران بزيارته الى بيته للتهنئة بصدور المراسيم الجديدة للحكومة، ويشرفني أن أكون أحد الوزراء في هذه الحكومة، كما تشرف وتفضل به سيادة المطران من كلام جوهري بأن تشكيل الحكومة نقلة نوعية في مسار القضية اللبنانية، خصوصا وأنها تجمع أغلب المكونات اللبنانية على طاولة مجلس الوزراء في مكون واحد. وقد يلتقي البعض خارج طاولة مجلس الوزراء مع بعض من يلتقون معهم ويمثلون وجهة نظرهم وتطلعاتهم السياسية".

أضاف: "وآمل أن ننتقل الى مرحلة جديدة، والمطلوب من الجميع من دون إستثناء أن تكون الأيدي متكاتفة والأفكار متفاعلة، إيجابا وليس سلبا، لبناء هذا الوطن وحمايته، لأن العاصفة التي تمر بالمنطقة صعبة وقد يكون هناك مناخ دولي وإقليمي مساعد لحماية البلد وعزله عن تداعيات الوضع السوري، وواجبنا كلبنانيين أن نكون يدا بيد كي نحمي وطننا".

تابع: "وعلى مستوى طرابلس، تشرفنا نحن وسيادة المطران وبعض المطارنة ورجال الدين المسلمين بالتكاتف لحماية طرابلس ولإعادة صورة المدينة الحقيقية التي عشناها جميعنا سوية، نتفاعل ونعطي نموذجا حضاريا لأي نموذج تعايشي ونشكل نموذجا لبقية المدن اللبنانية، وآمل أن ننجح، وأنا على ثقة كبيرة بأننا سننجح لأن الناس لم تعد قادرة على التحمل لا إقتصاديا ولا معيشيا ولا أمنيا، الناس كفرت بكل شيء إما أن ننجح وإما أن نسقط جميعا". 

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 76 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان