عناوين الصحف المحلية الصادرة يوم الخميس في 29 حزيران 2017   -   المعارضون العونيون يستعدون لـ"معركة حاسمة"   -   أم المعارك في طرابلس - المنية - الضنية.. والتنافس ثلاثي الاطراف   -   محفوض: لعدم اهمال كلام نصرالله   -   وهاب: أصبح واضحاً أن قطر لا يمكن أن تخرج رابحة من الأزمة   -   القاضي سمير حمود يكشف قصة اصالة نصري والكوكايين الكاملة   -   بالتفاصيل.. بن نايف ممنوع من السفر وتحت الإقامة الجبرية في قصره؟!   -   عقوبات أميركية جديدة تستهدف المؤسسات المالية اللبنانية!؟   -   خلاف "المستقبل" - "القوات" يتفاعل..   -   تحذير من تكرار سيناريو صدام.. هذا ما سيحصل إذا غزا بن سلمان قطر!   -   توقيف 50 سوريا في دده الكورة لدخولهم خلسة الى لبنان   -   سعادة عن التفلت الأمني: ما هي الخطة وآليات المحاسبة؟   -  
هولاند: مؤتمر باريس شكّل أرضية أساسية لرئيس الجمهورية وللحكومة
تمّ النشر بتاريخ: 2014-03-06

شدد الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند على أن مؤتمر الدعم الدولي للبنان الذي عقد في باريس شكل أرضية أساسية لرئيس الجمهورية اللبناني ميشال سليمان وللحكومة اللبنانية، لافتاً الى أن المؤتمر أكد على خطورة الوضع مع التدفق الكثيف للاجئين ودخول حوالي مليون لاجئ الى بلد كلبنان، مشيراً الى أن المؤتمر قرر تخصيص أموال للبنان من أجل مساندته في استقبال اللاجئين، وفي ما يلي النص الكامل لمقابلة هولاند مع تلفزيون المستقبل:

سئل: استقبلتم اجتماع مجموعة دعم لبنان الدولية مع الامم المتحدة ما هي النتائج الملموسة لهذا اللقاء على الصعيدين السياسي والاقتصادي؟

أجاب: لقد اكد هذا اللقاء على الاشادة اولاً باللبنانيين وتحيتهم وبفضل ذلك لقد شكل هذا الامر ارضية اساسية للرئيس سليمان وللحكومة اللبنانية.

لقد أكد هذا المؤتمر على خطورة الوضع مع التدفق الكثيف للاجئين من سوريا ودخول مليون لاجىء الى بلد كلبنان، هو رقم قياسي فلا يوجد بلد في العالم لديه هذا العدد من اللائجين قياساً بشعبه.

ان مؤتمر باريس قرر تخصيص اموال الى لبنان من أجل مساندته في استقبال اللاجئين، القرار الثاني الذي تم اتخاذه في هذا المؤتمر يتعلق بالاقتصاد اللبناني الذي نجح في الاستقرار على الرغم من الصعوبات ولكن علينا هنا ان نسعى الى تجنيد الطاقات والحصول على اموال اكثر.وهبات والبنك الدولي ومؤسسات اخرى يكثفون اجراءاتهم وستواكب دول عدة هذه المسيرة من أجل التمويل الائتماني المتعدد الاطراف والاستثمار في لبنان.

سئل: ما هي الارقام التي تم التوصل اليها؟

أجاب: يجب ان نكون حذرين في اعطاء الارقام لانها ليست دائماً صحيحة وقد تعطي بعض الاوهام. نفضل القول اليوم ان هذا الصندوق الائتماني قد ولد ولديه الاموال وسيتم وضع المزيد مما يسمح لتمويل المشاريع القائمة وليست لتمويل مشاريع وهمية قائمة.

واخيراً فإن القرار الاخير للمؤتمر يتعلق بالجيش اللبناني وقوى الامن الداخلي من أجل تعزيز وتقوية الامن في لبنان.

سيكون هناك مؤتمر من اجل هذه الغاية في روما خلال الاسابيع المقبلة من اجل تقديم مزيد من الدعم،وتعرفون ان فرنسا والمملكة العربية السعودية قد وضعتا هيكلية من اجل دعم الجيش اللبناني بكل الوسائل المفيدة لسلامته وذلك من اجل مساعدة اللبنانيين في حماية دورهم وضمان امنهم الداخلي.

سئل: متى ستقدمون الدعم للجيش اللبناني؟

أجاب: في اسرع وقت ممكن، بالنسبة لفرنسا ولبنان والمملكة العربية السعودية لقد تم التوصل الى كل الاتفاقات وتم الاتفاق على سبل التنفيذ.

سئل: تتحدثون هنا عن معدات التسلح؟

أجاب: نعم

سئل: بالنسبة للبنان والازمة السياسية في المنطقة، هل يمكن تحييد لبنان عن الازمة في سوريا؟ لقد تحدثتم مع الرئيس سليمان ماذا يمكن للمجتمع الدولي ان يفعل بهذا الخصوص لكي لا ينفجر الوضع أكثر؟

أجاب: من غير المقبول ان يستقبل لبنان مزيد من اللاجئين فعلى المجتمع الدولي ان يقوم بدوره مقابل هذا الاحتمال والاخطار القائمة من رؤيتي المزيد من اللاجئين الذين يأتون من سوريا ويهربون الى لبنان، فلبنان و الاردن وتركيا لا يمكن لهم ان يستقبلوا اللاجئين لوحدهم خصوصاً بعد كل الجهد الذي قام به لبنان، اذاً يجب ان نجد حلاً لموضوع اللاجئين ولكن الحل الوحيد الذي ينبغي ان نتوصل اليه هو التوصل الى تسوية الازمة في سوريا.

لقد تحدثنا بهذا الموضوع مع الوزير الروسي لافروف والوزير الاميركي كيري، واتفقنا على ان مؤتمر جنيف يجب ان يستأنف من أجبل التوصل الى حل ونعرف ان هذا الامر ليس في غاية السهولة.

وتعرفون ايضاً ان ايران معنية مباشرة بالامر والحل يمر ايضاً عبرها وعلى ايران ان تقوم بمسؤولياتها.

سئل: هل تطرقتم مع الوزراء بموضوع اجراء الانتخابات في لبنان والمخاوف من امكانية عدم اجرائها؟

أجاب: نعم لقد تطرقنا الى هذا الموضوع، اكدنا على ضرورة احترام المواعيد والرزنامة وان يتم اجراء الانتخابات الرئاسية في شهر ايار وهذا التاريخ قريب. ولكن المهم في هذا المؤتمر هو التأكيد للبنانيين على اهمية وجود حكومة وحدة وطنية لان ذلك اشارة تجسد رغبة اللبنانيين في المحافظة على وحدة اراضيهم وسيادة لبنان وان يقدموا للمجتمع الدولي وجهاً حضارياً يعكس وحدة اللبنانيين.

سئل: هل روسيا والولايات المتحدة تشاطرانك هذا الرأي؟

أجاب: نعم فوجود حكومة هو امر جيد عليها ان تقدم برنامجها وهنالك بعض الاجراءات ينبغي تسويتها. النصيحة التي يمكن ان اقدمها للبنان هي التالية ” امضوا قدماً كلما مضيتم قدماً لتسارعت الامور وسيصل الدعم الدولي بشكل أسرع”.

المصدر: المستقبل

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 19 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان