نتنياهو يرد على نصرالله: فكّر 20 مرة قبل الإعتداء علينا   -   غوتيريس: اي حرب بين حزب الله واسرائيل ستكون الاكثر دمارا   -   عناوين الصحف المحلية الصادرة يوم الخميس 20 أيلول 2018   -   القنابل المضيئة التي شوهدت بسماء صور ناتجة عن مناورة للجيش بالتعاون اليونيفيل   -   وزارة الدفاع الروسية تثمن دور الرئيس عون وتشيد بتعاون لبنان في عودة اللاجئين السوريين   -   "محمود" خرج من منزله في الميناء ولم يَعُد.. هل تعرفون عنه شيئاً؟ (صورة)   -   جنبلاط يحسم موقفه من النظام السوري   -   3 دقائق ثمرة 3 أشهر من المراقبة.. تفاصيل الكومندوس للقبض على حجير   -   أصاب شقيقه بطلق ناري عن طريق الخطأ.. هذا ما حصل   -   التشريع بغياب حكومة فاعلة بداية انقلاب على اتفاق "الطائف"   -   تعميم صورة الفتاة المفقودة حلا الحمداني.. هل شاهدتموها؟   -   في الاشرفية: تحرّش بإمرأة فرنسية داخل المصعد.. فماذا حلّ به؟   -  
الدفعة الاخيرة من مقاتلي المعارضة تغادر حمص
تمّ النشر بتاريخ: 2014-05-08

تستعد الدفعة الاخيرة من مقاتلي المعارضة والمدنيين المتبقين في الاحياء المحاصرة في مدينة حمص، لمغادرتها اليوم الخميس، بحسب ما افاد المحافظ طلال البرازي، في المرحلة الاخيرة من الاتفاق مع النظام الذي اشرفت عليه الامم المتحدة.

وقال البرازي "تستعد الدفعة الثالثة والاخيرة من المسلحين للخروج من حمص القديمة"، مشيرا الى انه "بدءا من ظهر اليوم، خرجت دفعتان من المسلحين، وبلغ عدد الخارجين اليوم 200 مسلح"، موضحاً ان الدفعة الاخيرة تضم 500 شخص.

واضاف ان خروج المقاتلين "تم في جو ايجابي وان العدد الاجمالي كان اكثر من المتوقع".

وقال البرازي ان "كل اتفاق او تسوية او مصالحة يفضي الى نتائج ايجابية، ومن هذه النتائج الكبيرة التي تحققت اليوم (الاربعاء) هو اخلاء سبيل العشرات من المخطوفين"، مشيراً الى ان "عدد هؤلاء قارب السبعين وتمت عودتهم الى ذويهم في حلب واللاذقية (غرب) وفي مناطق اخرى". 

وأضاف "انا متفائل بأنه في اسابيع قليلة سنعلن عن تفاهمات ومصالحات جديدة في منطقة الوعر"، معرباً عن اعتقاده ان التفاوض حوله سيكون "أسهل من المدينة القديمة".

وكان المحافظ افاد بالامس، ان عدد الذين خرجوا من الاحياء المحاصرة الاربعاء وصل الى 980 شخصاً، مقدرا عدد الباقين بين 300 و400 شخص.

وبدأت أمس الاربعاء، عملية خروج المقاتلين والمدنيين المتبقين في الاحياء المحاصرة وسط حمص، بموجب اتفاق بين نظام الرئيس بشار الاسد ومقاتلي المعارضة اشرفت عليه الامم المتحدة.

واتاح الاتفاق خروج المقاتلين بأسلحتهم الفردية، في مقابل دخول مساعدات الى بلدتي نبل والزهراء في ريف حلب (شمال)، واللتين يحاصرهما مقاتلون معارضون، اضافة الى الافراج عن معتقلين لدى هؤلاء.

ومن المقرر ان تدخل القوات النظامية السورية الى احياء وسط حمص بعد إكتمال عملية خروج المقاتلين والمدنيين.

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 2 + 21 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان