برشلونة يفوز على إشبيلية ويخسر ميسي   -   عناوين الصحف اللبنانية ليوم السبت 20-10-2018   -   بالفيديو.. صلاح يعيد ليفربول إلى سكة الانتصارات   -   على خلفية مقتل خاشقجي... الملك سلمان يصدر أمرا ملكيا   -   بعد إعفائه من منصبه: رسالة من القحطاني لزملائه بالديوان الملكي.. ماذا قال؟   -   كارثة هزتّ لبنان.. "يارا" ابنة الـ3 سنوات ذهبت الى المدرسة وعادت جثة!   -   تعادل بطعم الهزيمة للسيدة العجوز بقيادة رونالدو   -   هل يستعد الشرق الأوسط لتغييرات استراتيجيّة في تركيبته؟   -   الرياشي من بيت الوسط: الاجواء ايجابية ولحكومة متوازنة ومنتجة   -   عملية تجميل لأنفها أدخلتها في غيبوبة.. هذه قصّة دعاء   -   توفي أثناء ممارسته الرياضة في أحد نوادي الكورة   -   "CIA": قلقون من محاولة روسيا والصين وإيران التأثير على الانتخابات بتشرين الثاني   -  
قتل والدته واقام مع جثتها!
تمّ النشر بتاريخ: 2014-08-04

أدين أميركي بتهمة قتل والدته والإقامة طوال 6 أشهر في منزل أبقى فيه جثتها، محاولاً إخفاء فعلته عن الجميع بطرق عدة.

 وأفاد موقع "بيبول" الأميركي أن مايكل بيتري اغتاظ من والدته الستينية، عندما طلبت منه أن يضع صحن طعامه في المطبخ وإذ به يضربها بشيء حاد على رأسها قبل أن يقدم على طعنها مرات عدة حتى الموت.

 وأضاف ان الرجل أبقى جثة والدته في مكانها، وحرص على العيش بطريقة طبيعية حتى انه لم يغادر هذا البيت في باربرتون بأوهايو، بالرغم من انه وضع أكياساً سوداء على النوافذ واستخدم عطوراً لإحفاء الروائح المنبعثة من الجثة.

 لكن الأقارب شعروا بالريبة بعد مرور 6 أشهر، عندما لم يتمكنوا من الاتصال بالوالدة، فاستدعيت الشرطة لتكتشف وفاتها منذ أشهر عديدة.

 وألقي القبض على الابن، الذي أخضع لفحص نفسي وتردد انه يعاني من مشاكل عقلية، لكن خلال محاكمته مؤخراً بدأ الرجل واعياً حتى انه لم يشعر بالندم عندما أقر بأنه قتل والدته وحاول إخفاء فعلته، فتقررت إدانته وحكم عليه بالسجن المؤبد من دون الحق بطلب الإفراج عنه.

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 5 + 11 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان