ماذا وراء "جادة الإمام الخميني"؟   -   عناوين الصحف اللبنانية ليوم السبت 23-02-2019   -   إعلان سار الى اللبنانيين.. إقالة أي مسؤول عن حادثة وفاة عـ"أبواب المستشفيات"؟!   -   بين وداع شباط واستقبال آذار.. خيرات "ايسلاندية" تجمعهما: رحبوا بالأمطار لأسبوع!   -   فضيحة التوظيف في لبنان: لا مُحاسبة ولا فسخ عقود   -   عندما يضرب "الرئيس القوي" يده على الطاولة!   -   عناوين الصحف اللبنانية ليوم الجمعة 22-02-2019   -   إرجاء المحاكمة في جريمتي القضاة الاربعة الى 29 آذار والزيادين الى 5 نيسان   -   الرئيس عون: الآمال كبيرة لتحسين الوضع الاقتصادي ووضعنا خطة نهوض   -   أمين عام كرة السلة لموقعنا: جاهزون للفوز والحوافز المادية والمعنوية كبيرة   -   مخزومي: العمل على إعادة هيكلة الدولة وعزل القضاء والاقتصاد عن السياسة   -   عون مستشهدا بنابوليون: أي بلد مجاور مثل سوريا لا بد أن نقيم معه علاقة خاصة   -  
سلام: المبادرة السعودية تطمئننا إلى أنّ لبنان ليس متروكاً وحده
تمّ النشر بتاريخ: 2014-08-07

أعلن رئيس مجلس الوزراء تمام سلام في بيان أنّه “مرة جديدة، يتقدم خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز الصفوف، ويبادر إلى مدّ يد المساعدة إلى لبنان في الزمن الصعب، موجهاً إلى الشعب اللبناني رسالة محبة وعطف وتضامن، ومؤكداً حرص المملكة العربية السعودية على أمن لبنان وأمانه ومنعته وسيادة أراضيه وعزة بنيه”.

وأضاف: “لقد تلقينا وجميع اللبنانيين بكثير من الارتياح نبأ القرار النبيل الذي اتخذه جلالة الملك عبد الله، وبشر الرئيس سعد الحريري الشعب اللبناني به، والقاضي بتقديم مليار دولار لتدعيم وتجهيز الجيش والقوى الأمنية اللبنانية”، معتبراً “أن هذه المساعدة الكريمة، التي سبقتها هبة الثلاثة مليارات دولار لتسليح الجيش، هي دليل إضافي على تأييد خادم الحرمين الشريفين الكامل للدولة اللبنانية ورغبته في تعزيز مؤسساتها، كما أنها استكمال للنهج الذي اتبعته المملكة العربية السعودية دائماً تجاه لبنان وعبرت عنه بأشكال سياسية مختلفة.

وأشار إلى “أنّ هذا القرار يطمئننا في هذه الظروف القاسية، إلى أنّ لبنان ليس متروكاً وحده، وأنّ الشقيق العربي الكبير يقف بجانبه، مثلما فعل دائماً، في مواجهة الهجمة الإرهابية التي سفكت دماً لبنانياً غالياً وأخذت منطقة عزيزة رهينة في أيدي مسلحين ظلاميين”.

وأكد “أنّ المبادرة السعودية الكريمة هذه تشكّل أيضاً ترجمة واضحة للموقف التاريخي الذي أعلنه خادم الحرمين الشريفين منذ أيام، وأكد فيه مضي المملكة العربية السعودية في محاربة الإرهاب الذي تمارسه حركات متطرفة لا تمتّ إلى الإسلام السمح بصلة، ودعمها للتعايش بين الأديان والثقافات وحرصها على الاعتدال والوسطية”.

وقال: “إننا، باسم الحكومة والشعب اللبنانيين، نوجّه الشكر الحار إلى جلالة الملك عبد الله بن عبد العزيز، والتحية إلى شعب المملكة العربية السعودية، آملين أن يتمكّن لبنان بمساعدة أشقائه من النهوض من عثرته ليعود إلى لعب دوره المتقدّم داخل أمته العربية، كما نتوجه بتحية خاصة إلى دولة الرئيس سعد الحريري على المواقف الوطنية الشجاعة والمتقدمة التي اتخذها منذ بدء الأزمة الحالية، وعلى الجهود المضنية التي بذلها ويبذلها من أجل بلورة الإجماع الوطني المطلوب في هذه المرحلة الدقيقة، وتقديم يد المساعدة إلى الدولة ومؤسساتها السياسية والعسكرية والأمنية في هذه المرحلة الصعبة التي نخوض فيها جميعا معركة إنقاذ الوطن”.

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
أسرار الصحف
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 13 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان