كيف علّقت مصادر "أمل" و"حزب الله" على كلام عون؟!   -   جنون الدولار: هكذا حلّقت الأسعار.. وهل يتم تصحيح الأجور؟ (صور)   -   "موديز" تُثبّت لبنان على تصنيف C الأدنى.. هكذا أثر تدهور الليرة وشرط أساسي للتعافي   -   ولعت بين النائبيْن أسود وحسن خليل.. والأخير "عهدكم الاسود هو النموذج"   -   من دسّ السمّ في "كرواسان" المبادرة الفرنسية؟   -   وزير الصحة: رفعنا توصية إلى اللجنة الحكومية بالإقفال التام لأسبوعين   -   مشهد شوارع لبنان سيتغيّر.. وواشنطن ليست مستعدة لمنح حزب الله اوراقاً مجانية!   -   بري يتابع موضوع تفشي كورونا في السجون ودعا لدرس قانون العفو العام   -   الجيش: تجديد دعوة المواطنين للتوجّه إلى المرفأ لتسلّم سياراتهم وبضائعهم   -   "من دون إغلاق عام".. طبيب لبناني يكشف طريقة فعالة لهزيمة كورونا   -   مقبلون على ما هو أخطر من جائحة الـ"كورونا"!   -   التحضير لمؤتمر حوار جديد.. مثالثة أم تقسيم أم فيدرالية؟   -  
الراعي: شرحنا للرئيس أوباما هواجس المسيحيين وقد أسمعنا كلاماً جميلاً
تمّ النشر بتاريخ: 2014-09-11
انطلقت منذ بعض الوقت حلقة جديدة من برنامج كلام الناس حيث يستقبل مارسيل غانم مباشرة من الولايات المتحدة الاميركية غبطة البطريرك مار بشارة بطرس الراعي وذلك على هامش مؤتمر الدفاع عن المسيحيّين الذي يقعد في واشنطن والذي حضره الرئيس الأميركي باراك أوباما حيث قام كل بطريرك من الدول العربية بالحديث عن معاناة المسيحيين في البلد الذي يأتي منه والهواتجس التي تنتابهم اذا خطر داعش.
البطريارك الراعي وجد أن لقاءه بأوباما كان مفاجئاً وجميلاً وقال:" فاجأنا الرئيس أوباما بحضوره و قد استمع للبطاركة وشعرنا بالتأثر في هذا اليوم في ذكرى ١١ ايلول باميركا، وقد وشرحت له هواجسنا وخوفنا في لبنان واستمعنا كلاماً جميلاً، وقد شعرنا بان لبنان حاضر في ذهنه وتفكيره وهو يعي مشاكلنا وخطورة داعش في المنطقة".
تابع:" لقد طرحنا مع الرئيس أوباما قضايا منها الرئاسة الاولى ودعم الجيش اللبناني، وقد وعدنا بالسهر لحماية لبنان من كل تداعيات ما يجري في المنطقة. وشدد أوباما 
على اهمية عودة المسيحيين الى بلداتهم وقراهم، فشعرنا بانه يحمل همّ المنطقة وخطر داعش ويريد ان يدعم المنطقة والاقليات من خلال خطة تحرك يعمل عليها، ولكنه لم يدخل معنا في التفاصيل".

وعن الاشكال الذي وقع بالأمس خلال مؤتمر الدفاع عن المسيحيّين في واشنطن وانسحاب بعض الشخصيات إزاء خطاب السناتور الأميركي تيد كروز الموالي لليهود قال:" لم نلمس اي تداعيات سلبية في البيت الابيض حيال الموضوع، بل ركزنا على المآساة وضرورة الحل والقضاء على الحركات التكفيرية وعودة المسيحيين والتعويض عليهم".

الراعي توجه الى كل من انتقد المؤتمر بالقول:" بأن لا خوف من كل ما كتب وحكي. هذا المؤتمر كان لدعم المسيحيين وقضاياهم ولم يحصل اي خرق او تشويش. لقد كان مؤتمر دعم المسيحيين ناجحاً وحقق مبتغاه في ايصال الصوت المسيحي الى العالم".

تابع:" الناس تقول لي اليوم ان ما قلته امام الرئيس ساركوزي عن المنطقة كان محقاً وهناك مشروعاً لتفتيت العالم العربي. اتخذت شعار شركة ومحبة لانها الطريقة الوحيدة التي تنقذ لبنان:.
وحمّل الراعي كل الطبقة السياسية المسؤولية فيما يصيب لبنان في هذه الآونة والفراغ الحاصل في البلد وقال:"لا يمكن ل ٨ و ١٤ اذار ان يستمرا بهذا الشكل على سكتيّن منفصلتين. ناديت بالمبادىء والثوابت وما حصل مخالفة صارخة للدستور. لم ينتخب رئيس ولم يحترم الدستور لناحية دور مجلس النواب وهو لانتخاب رئيس وليس للتشريع".

أضاف:"قلت للرئيس بري بضرورة انتخاب رئيس فوراً وكان الجواب " لا نصاب" بينما يجب ان تعقد جلسات يومية لانتخاب رئيس للجمهورية وليس كل اسبوعين او ثلاثة
رئيس الجمهورية هو رأس البلد وهو يعطي الحيوية للنظام واهميته كبيرة ومهمة. لقد عملنا لتعديل المادة ٦٢ من الدستور لتفادي الفراغ لا نريد تغيير النظام اللبناني ونفتخر بشكله الحالي لكننا مع اضفاء التحسينات لهذا النظام".

تابع:" مأخذي على كل الكتل في لبنان انها متشبثة بمواقفها حيال انتخاب الرئيس دون حلول، هناك من ينتظر الامر من ايران او السعودية لانتخاب الرئيس اللبناني وثبت لنا ان مقولة " رئيس صنع لبنان" غير صحيحة. استغرب عدم قيام اي مبادرة على الارض لانتخاب رئيس ما يعني ان القرار ليس لبنانياً ونحن يهمنا الرئيس القوي اي كان والذي لن يأتي الا بالاقتراع".

 موقع ليبانون ديبايت
هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
أسرار الصحف
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 6 + 17 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان