175 مشروعًا وبنود سرية وحصة للبنان بـ"صفقة القرن".. ولهذه الأسباب ستفشل!   -   عندما يكون الغدر موجوداً... تكون الثقة خطيئة   -   عناوين الصحف الصادرة يوم الاثنين في 24 حزيران 2019   -   البدء بورشة تطبيق نظام إدارة الجودة في بعض مكاتب الضمان   -   "شبيحة الفوميه" لم تشملهم الموازنة فهل تلاحقهم ريا الحسن؟   -   إصابات باستهداف مطار أبها بطائرة مسيرة.. ومقتل مقيم   -   بري يرد على كوشنير: يخطئ من يعتقد ان التلويح بمليارات الدوﻻرات يمكن ان يغري لبنان   -   اشتباك تويتري بين "المستقبل" و"الإشتراكي".. ووهاب يتدخل   -   ابو فاعور: العلاقة مع المستقبل ليست على ما يرام   -   الطبيب "محمد" يتفوق في إيطاليا ويكشف عن عُشبة لبنانية تعالج السرطان   -   الخطوط الجوية السعودية تغير مسار رحلاتها بعيدا عن خليج عُمان ومضيق هرمز   -   بعد الحملة التي شُنّت عليها: مي حريري ترُدّ على هيفا: قصي ضوافرك و"اضبطي القصة"   -  
جهادي سابق يكشف أسباب انضمام الغربيين لداعش
تمّ النشر بتاريخ: 2014-10-23
قال جهادي سابق حمل السلاح إلى جانب حركة طالبان الأفغانية قبل أن يقرر لاحقاً تركها والعمل على محاربة الفكر المتشدد العنيف، إن "هناك مجموعة عوامل تدفع الشباب إلى القتال بصفوف تلك الجماعات، على رأسها حب المغامرة والرغبة بامتلاك هوية مستقلة، إلى جانب البعد الجنسي بالبحث عن شريك مناسب".

وقال الجهادي السابق مبين شيخ، في مقابلة مع "CNN" على خلفية الهجمات التي جرت في كندا خلال الساعات الماضية وكذلك توقيف ثلاث فتيات أميركيات كن يعتزمن الإنضمام لـ"داعش": "القضية الأساسية تتعلق بالهوية والرغبة في امتلاك هوية مستقلة، وكذلك العامل الخاص بحب المغامرة".

وتابع شيخ، في محاولته لشرح أسباب جذب الحركات المتشددة للشباب: "هناك أيضاً العامل الجنسي، فالفتيات يرغبن في الزواج من المحاربين القساة، في حين يقوم الشبان بممارسة المزيد من القسوة من أجل التطابق مع الصورة الحالمة المرسومة لهم، فيطلقون على أنفسهم أسماء كبار صحابة النبي محمد ويصورون أنفسهم على أنهم حماة الإيمان، وهذا ما يحصل عندما يقوم شخص ما بتطوير أفكار متشددة ذاتياً، إذ يحلم بالمشاركة في شيء أكبر من الأحداث الجارية حوله".

وحول السبب الذين يدفع الشبان إلى التمرد على الواقع بهذا الشكل العنيف في حين يتمرد سائر الشبان حول العالم من خلال ممارسات أقل عنفاً مثل ترك المنزل العائلي، رد شيخ قائلاً: "السبب هو وجود مشكلة في التواصل الاجتماعي، حتى لدى أبناء الجيل الثالث من المهاجرين، الذين يواجهون المشاكل في سعيهم للاندماج وهم يسعون للرد على أسئلة وجودية كبيرة مثلا: هل يكون الانتماء إلى الجنسية الأميركية أو الكندية متناقضاً مع الإسلام والانتماء إلى الأمة الإسلامية؟ وهذه هي الأمور التي يرغب المتشددون في تعزيز التساؤلات حولها لأنها تضمن له دفع ذلك الجيل إلى الانفصال عن الغرب".

ولدى سؤاله عن كيفية انتقال المرء من مرحلة التشدد إلى مرحلة تنفيذ الأعمال الإرهابية والقتل رد شيخ بالقول: "الخط بينهما دقيق جداً ولكن معظم المتشددين لا يقومون بعمليات عنيفة، بل إن عدد من يلجأ إلى العنف محدود للغاية".

وختم بالقول: "يصعب بالتأكيد فهم سبب لجوء شخص ما إلى العنف، هناك دائماً عوامل اجتماعية أخرى مؤثرة، ففي حالة الهجوم الذي قام به شاب مؤخرا على جنديين كنديين قام بدهسهما بسيارته فقتل أحدهما وجرح الآخر، رأينا كيف أن العامل الاقتصادي لعب دوراً لأن الشاب المهاجم كان يعاني من ضائقة مع تراجع أعماله وترك شريكته له".
هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
أسرار الصحف
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 12 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان