ابرز ما جاء في وثيقة بكركي بعد المصالحة بين "القوات" و"المردة"   -   جعجع يشكر "الجنديين المجهولين"   -   عناوين الصحف ليوم الاربعاء 14 تشرين الثاني 2018   -   مفاجأة الحكومة المنتظرة: وزراء الأحلام.. إليكم أسماؤهم!   -   سمير جعجع: "صفحة جديدة"   -   الكتائب: موقف نصرالله يشكل تحديا للمؤسسات الدستورية   -   مئات الصواريخ على جنوب إسرائيل... وغارات توقع شهداء في غزة   -   أبي خليل: ما حصل أمس انتصار للزحليين   -   النشرة: باسيل مقتنع بامكانية حلّ العقدة السنية الشيعية ومبادرته مباركة من الرئيس   -   أميركا ترصد 5 ملايين دولار ثمن معلومات عن قياديين بـ”حزب الله” و”حماس”   -   السنيورة: حزب الله يستفيد من تعطيل تشكيل الحكومة   -   الحريري: أنا بي السنة في لبنان   -  
هل تُترجَم المرونة بين "المستقبل" و"حزب الله" حواراً بلا أوهام؟
تمّ النشر بتاريخ: 2014-11-11

عكستْ عودة السجالات الإعلامية بين بعض القوى الداخلية الى مستويات عالية من الحدة هذا الارتباك، عقب التمديد لمجلس النواب الذي بات ساري المفعول اعتباراً من، امس، مع نشْر قانون التمديد في الجريدة الرسمية. واشارت أوساط واسعة الاطلاع لصحيفة "الراي" الكويتية الى ان "ثمة انطباعات ومعطيات متجمعة ان هناك 4 عناوين أساسية ستشغل المرحلة الطالعة داخلياَ، وتتلخص بالآتي:

اولاً: يجري العمل خلف الكواليس وعلى أيدي بعض الوسطاء المحليين الأساسيين، على عدم تفويت فرصة المرونة التي لاحت أخيراً بين "تيار المستقبل" و"حزب الله" عبر تبادُلهما رسائل مباشرة حول الاستعداد لإحياء حوار بينهما، ظلّت معالمه أقرب الى رسائل حسن نيّات، ولم تُترجم بعد بأي خطوة عملية ملموسة.

 

ثانياً: يبدو واضحاً، ان ثمة اتجاهات لتطبيع مرحلة انتظار طويلة اضافية مع أزمة الفراغ الرئاسي التي عادت لتشكل نقطة خلط للأوراق الداخلية من دون اي جدوى. ذلك ان التصعيد السياسي والإعلامي الذي برز في المواقف الأخيرة لرئيس "تكتل التغيير والاصلاح" النائب ميشال عون تجاه "تيار المستقبل" والردود التي صدرت عليه من بعض النواب في كتلة"المستقبل"، عكست من دون اي شك، سقوط كل المناخ المرن بين الجانبين، بما يُفسَّر يأساً من جانب عون في رهانه على موقف ايجابي لـ"المستقبل" من ترشحه للرئاسة الاولى.

ثالثاً: الأزمة الناشئة بين البطريركية المارونية والطبقة السياسية في لبنان في ضوء ملف التمديد للبرلمان الذي اعتبره البطريرك الماروني بشارة بطرس الراعي "غير دستوري وغير شرعي" وهجومه اللاذع على النواب الذين ساروا بالتمديد واولئك الذين رفضوا ولم يستقيلوا، اضافة الى الموضوع الأهمّ بالنسبة الى الكنيسة "وهو استمرار الفراغ الرئاسي، وسط توقعات بان تشهد بكركي سلسلة لقاءات في الايام المقبلة مع اقطاب مسيحيين في محاولة لاحتواء (عاصفة التمديد) وإبلاغ البطريرك ما يشبه التحفظ عن (مساواة) جميع النواب بمعرض الحديث عن تعطيل الاستحقاق الرئاسي الذي يعتبر الكثير من النواب المسيحيين ان المسؤولية فيه تقع بالدرجة الاولى والأخيرة على العماد عون الذي يقاطع ومعه نواب "حزب الله" جلسات الانتخاب بحجة رفض انتخاب غيره رئيساً، في حين ان قوى 14 اذار طرحت مبادرة واضحة أبدت فيها استعدادها لمرشح تسوية من خارج فريقها وخارج فريق 8 اذار معلّقة بذلك ضمناً ترشيح رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع".

رابعاً: على المستوى الأمني الذي يظلّ الأولوية الأساسية في البلاد، تفيد الاوساط نفسها، انه رغم الارتياح الواسع لإنجازات الجيش اللبناني المستمرة بوتيرة يومية في تعقب الإرهابيين وتوقيف أعداد كبيرة منهم، فان العين تبقى مفتوحة على احتمالات حصول اختراقات واستهدافات جديدة على الحدود الشرقية الجنوبية مع سورية وفي الداخل. ذلك ان احتدام المعارك في أنحاء شتى من الحدود الشرقية والجنوبية لا يسمح باي استرخاء أمني وعسكري داخلي، بل ان القيادات العسكرية والأمنية اللبنانية تتحسّب لإمكان تطوير التنظيمات الارهابية أساليبها المباغتة في استهداف لبنان، وهي لا"تنام على حرير" المكاسب والإنجازات التي تحققها القوى العسكرية والأمنية رغم الأثر الكبير والفعال الذي تركته هذه الحملات في إضعاف خلايا هذه التنظيمات وضعضعتها الى حدود كبيرة".
هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 8 + 27 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان