عناوين الصحف ليوم الأثنين 23 تشرين الثاني 2020   -   باسيل لا يزال خائفاً   -   الأمور ستسوء أكثر: "حزب الله" يتحصّن من الانهيار.. وتسريب رسالة إيرانية هذا مضمونها   -   لردع إيران.. واشنطن تنشر قاذفات "B-52" في الشرق الأوسط   -   تطور بارز على خط تأليف الحكومة.. إليكم التفاصيل   -   "ضغوط جديدة".. تقارير إسرائيلية عن عمليات سرية مع أميركا ضد إيران   -   عناوين الصحف ليوم الأحد 22 تشرين الثاني 2020   -   بعد إسقاط وموت المبادرة الفرنسية: خطة أوروبية ـ أميركية لإدارة الانهيار!   -   بومبيو في ذكرى الاستقلال: سنواصل دعمنا لشعب لبنان   -   فضيحة التدقيق المالي بلبنان.. فساد وجزاء من جيوب الناس!   -   دياب: منظومة الفساد لن تستسلم بسهولة ولن أدعو إلى جلسة لمجلس الوزراء   -   هل يكسر الحريري صمته.. و"يبقّ البحصة"؟!   -  
حنا غريب: حين يسقط النقابي في فخ شروطه
تمّ النشر بتاريخ: 2015-01-27

Alkalimaonline.com
خاص - 
من أسقط حنا غريب من رئاسة رابطة الأساتذة الثانويين ، هل تحالف احزاب السلطة، أم شروطه التعجيزية وتفرده بالقرار؟
يكشف أحد الأعضاء في رابطة الأساتذة الثانويين، وعضو في هيئة التنسيق النقابية، لموقع "الكلمة أون لاين"، أن غريب أسقط نفسه، ولم يسقطه أحد، ولا توجد مؤامرة عليه، ولم تتحالف احزاب السلطة كما زعم لأن الرابطة التي كان يترأسها، كانت تضم كل الأحزاب من "حزب الله" إلى "حركة أمل" و"تيار المستقبل"و"التيار الوطني الحر" والشيوعي والقومي والإشتراكي و"المؤتمر الشعبي اللبناني"والكتائب، وهي نفسها ساندته وأيدته في تحركه مع "هيئة التنسيق النقابية"، ولقد وقفت معه حتى اللحظة الأخيرة، إلا أنه كان أسير مواقفه، ورفعه السقف العالي للمطالب، فلم يميز بين إستراتيجية حزبية ضد السلطة، يضعها حزب من الأحزاب أو تحالف احزاب، وبين إستراتيجية نقابية تقوم على خذ وطالب، فما أخطأ فيه غريب هو أنه دمج بين الإستراتيجيتين فأحدث تخبطاً وإرباكاً داخل هيئة التنسيق، إذ كان يرفع شعار الحصول على ١٢١ ٪ من غلاء المعيشة، دون أن يلحظ وضع البلد الإقتصادي ووضع خزينة الدولة.

ففي المفاوضات لتشكيل اللائحة، اصر غريب على أن يحصل على تسعة مقاعد له، والأحزاب على تسعة، ليمسك بالقرار كما تقول المصادر، وهذا الموضوع شكل نقطة الخلاف والتباعد معه، وهو من ضمان الإختلاف أيضاً بوجهات النظر معه في سياق تحقيق المطالب، لأن غريب متشبث برأيه، ومتفرد بقراره على عكس ما يظهره.

وفي هذا الإطار، توضح المصادر بعض من هذا الخلاف، وهو ما يتعلق بالتوصيف الوظيفي وتصحيح الأجور، لأن كلاً منهما مختلف عن الأخر، وأن دمجهما يضيع الحقوق ويبعثر المطالب، وهذه من المسائل التي عطلت على هيئة التنسيق النقابية أن تتقدم بإتجاه تحقيق مطالبها،وعدم تضييع العام الدراسي على الطلاب، وإلغاء الإمتحانات والعودة إلى الإفادات بدلاً من الشهادات.

واستبعدت المصادر عودة غريب إلى رئاسة رابطة الأساتذة، لأنه لا يملك الحيثية لذلك، وقد تكون لصالح عبدو خاطر وهو من "التيار الوطني الحر"، وهذا التغيير في الرئاسة، لا يعني أبداً التراجع عن المطالب التي رفعتها هيئة التنسيق، ويمكن لغريب أن يكون جزءًا من هذا التحرك، لأن ما يقال عن أن الرابطة الجديدة للأساتذة هي في امرة السلطة، هذا غير صحيح، وأن الموضوع يتعلق فقط في أسلوب تحقيق المطالب.

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
أسرار الصحف
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 18 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان