فيصل كرامي يتجه لتعليق مشاركته في "اللقاء التشاوري".. حسن مراد السبب!   -   جنبلاط: لا نوافق على ورقة الحريري وعلى باسيل التنحي   -   ورقة الساعات السبع.. من نفذ خطة باسيل - نصرالله في الشارع؟   -   أصحاب الأفران والمخابز: لتسهيل مرور شاحنات الطحين والمحروقات   -   روكز: الشعب مقهور والمسؤولون "متعجرفون"   -   القبض على متظاهر بحجة أنه يحمل سكينًا.. ما الذي حصل في ساحة الشهداء؟ (فيديو)   -   اشكال بساحة النور في طرابلس.. والسبب علم تركيّ   -   "الإندبندنت": لهذا السبب يتظاهر اللبنانيون.. وهذا السيناريو المتوقع!   -   الفرقاء السياسيون يوافقون على مبادرة الحريري   -   مسؤول أميركي يعلّق على الأزمة القائمة.. مليارات تنتظر لبنان؟   -   سلامه: بيان مجلس الوزراء المرتقب هواعتراف واقرار بالسرقات   -   شقير يردّ على وهاب: كلامه من نسج الخيال ولا يتمتع بالمصداقية   -  
جنبلاط: أجدد موقفي بمقايضة العسكريين بما لا يمس الأمن القومي
تمّ النشر بتاريخ: 2015-02-20
ترأس شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن، اجتماعا إستثنائيا للهيئة العامة للمجلس المذهبي للطائفة، في دار الطائفة في فردان - بيروت، في حضور رئيس اللقاء الديمقراطي النائب وليد جنبلاط والوزيرين أكرم شهيب ووائل أبو فاعور والنائبين غازي العريضي ومروان حمادة والنائبين السابقين أيمن شقير وفيصل الصايغ وأعضاء المجلس.

إستهل الشيخ حسن الجلسة مرحبا بالحاضرين، مؤكدا ان المجلس المذهبي هو المؤسسة المؤهلة لمواجهة الحاضر في إطار رؤية مستقبلية في خدمة أبناء الطائفة والوطن، معلنا الاستمرار في تطوير العمل لتحقيق الصالح العام.

ثم لفت الشيخ حسن إلى أن "تاريخ الموحدين الدروز السياسي ليس تاريخا طائفيا بل هو تاريخ وطني يستطيع أن يعطي المواطن العربي أمثولة صالحة في النضال الوطني الشريف. وهو نضال رفع لواءه الدروز أحيانا كثيرة بصمت ومن غير منة ولا تباه فيه أو تبجح".

وشدد على "أنه اليوم وفي قلب العواصف الهوجاء التي تضرب أمتنا العربية وأوطانه وتهددها في أمور الكيان والمصير، نتطلع إلى طائفتنا العزيزة، لا من موقع الأقليات، ولا من قوقعة العصبية الطائفية، بل من موقع شرفها به التاريخ نفسه، وهو موقع العروبة، والتنوير الاسلامي العقلاني، وخصوصا الفسحة الانسانية الكبرى التي تزدهر بها قيم الحرية والمساواة والعدالة والديموقراطية والأمل الواقعي العملي الذي به تبنى الأوطان"، مشيدا "في هذا السياق بحكمة وليد جنبلاط في التعامل مع القضايا الوطنية".

ثم كانت مداخلة للوزير جنبلاط رحب فيها بالحوار الداخلي بين اللبنانيين وأجواء التلاقي السائدة بين الأفرقاء، ولا سيما الحوار بين تيار المستقبل وحزب الله الذي يخفف من الاحتقان ويسهم في لجم التوتر السني الشيعي في لبنان، مشددا على "المسؤولية المشتركة لجميع القوى السياسية في منع إنزلاق البلاد نحو أتون الصراعات الدائرة من حولنا".

وأوضح أنه يتابع ملف العسكريين المخطوفين، مكررا موقفه لناحية قبول المقايضة في هذا الملف مع موقوفين بما لا يمس الأمن القومي اللبناني ويحفظ هيبة الدولة ويعيد المخطوفين سالمين لذويهم وإنهاء هذه المعاناة".

ووجه التحية إلى "الفارس العربي العاهل السعودي الراحل عبدالله بن عبد العزيز الذي تحلى بالحكمة وسعة العقل وبرؤية عربية إسلامية متقدمة، وأكد إستمرار العلاقات الأخوية الصادقة والمميزة مع المملكة العربية السعودية والملك سلمان بن عبد العزيز.

وكانت خلال الجلسة مداخلات لعدد من أعضاء المجلس تطرقت بمجملها إلى الأوضاع العامة في البلاد والمنطقة ولشؤون الطائفة، وجرى التشديد على ان طائفة الموحدين الدروز ستبقى حريصة على السلم الأهلي، والعيش الإسلامي المسيحي، والوحدة الإسلامية، ونبذ العنف، وإعلاء قيم الإسلام والتوحيد، وعلى أهمية تعاون أبناء الطائفة في ما بينهم ومع اخوانهم في الوطن لوقايته من الاخطار التي تعصف بدول المنطقة، وللوقوف خلف مؤسسات الدولة وتقديم كل الدعم المطلوب لنهوض الدولة، على أمل انتخاب رئيس للجمهورية واستعادة الحياة الدستورية الطبيعية في البلاد". 
المستقبل 

الصور المتعلّقة بالخبر
هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 8 + 21 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان