هل تُحرق نار معركة عون - جنبلاط مَراكب تشكيل الحكومة؟   -   التيار الوطني: اتفقنا والحزب الاشتراكي على التهدئة   -   الخارجية متهمة بالدفاع عن "حزب الله" على حساب لبنان.. فورين بوليسي: لا يُمكِنُكَ يا باسيل!   -   جريصاتي: الاثنين سأضع يدي على قضية الطفل الذي أخذ من والدته   -   عناوين الصحف ليوم الأحد 17 حزيران 2018   -   وهاب: ما مصلحة الجبل ولبنان في السجال الدائر؟   -   مأساة ثاني يوم العيد.. إشكال مسلح انتهى بطريقة بشعة في بعلبك!   -   من سيربح في ملف النازحين... سعد الحريري أو جبران باسيل؟   -   "عقدة" مسيحية حكومياً... وعون يعترض   -   وزيرة الخارجية الأسترالية: لن ننقل سفارتنا إلى القدس   -   خطر إرهابي في كأس العالم؟   -   اول رحلة للميدل ايست من بيروت الى مدريد   -  
الراعي خائب الأمل.. ويتدخل في حال الضرورة فقط
تمّ النشر بتاريخ: 2015-02-23

 لم يتطرق اجتماع المطارنة الموارنة إلى الحوار القائم بين العماد ميشال عون ورئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، بل تم التشديد على دعم الحوارات القائمة بين جميع اللبنانيين.

وقد سئل البطريرك بشارة الراعي عما إذا كان سيجمع عون وجعجع، وهل هناك مبادرة ما وفي أي وقت ستتم؟ فكان جوابه "لست مستعدا الآن لجمعهما، وعندما أرى الظروف ملائمة ومهيئة للقاء كهذا لن أوفر أي جهد في هذا المجال".

وينقل عن مصادر بكركي أن الراعي يراقب حوار عون جعجع وهو جمعهما مع بقية القادة عندما كان الخلاف الماروني يبلغ مرحلة القطيعة والخلاف الشخصي، وقد نجح في كسر الجليد بينهم لكنه أصيب بالخيبات مرات عدة.

وبما أن الحوار قائم على قدم وساق بينهما فلن يتدخل الراعي إلا إذا دعت الضرورة، لأن بكركي لا تبحث عن دور سياسي.

وفيما تستمر الاتصالات على خط معراب الرابية، يتحدث البعض عن مبادرة لبكركي تهدف إلى جمع القادة الموارنة لإعادة البحث عن حلول رئاسية وبنكهة مارونية، فيما يربط البعض مصير هذا الحوار بتطورات الحوار الجاري على خط حزب الله المستقبل.


الأنباء الكويتية

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
أسرار الصحف
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 15 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان