ترامب يعلن رسمياً خطة السلام الأميركية.. "القدس عاصمة إسرائيل الموحدة"   -   إقبال على تعلم الروسية في سوريا وتحفظ على نشر الفارسية   -   "تيار المستقبل" يدعو لأوسع تضامن مع القضية الفلسطينية: لا حق يعلو الحق الفلسطيني   -   نتنياهو يكشف.. هنا ستكون العاصمة الفلسطينية المقترحة   -   ميقاتي: لا سلام يرتجى ما لم ينل الفلسطينيون حقهم بدولة مستقلة عاصمتها القدس   -   "حزب الله" يعلن رفضه الشديد "لصفقة العار" الأميركية   -   جلسة الموازنة انعقدت.. ودياب يرمي الكرة بملعب المجلس   -   تسليم وتسلم في "البيئة".. قطار: لشبك الارادة والادارة   -   محفوض: حكومة دياب مصيرها السقوط   -   هكذا علّق جنبلاط على إقرار الموازنة   -   تفاصيل جديدة عن لقاء مملوك-فيدان.. نهاية الحرب تُكتب وأردوغان يريد حصة   -   سعادة من مجلس النواب: هذه الموازنة لقيطة   -  
الجراح: المحكمة العسكرية باتت ممراً للمجرمين إستمع
تمّ النشر بتاريخ: 2015-05-13

أكد عضو كتلة "المستقبل" النائب جمال الجراح أن "جريمة ميشال سماحة لم تنفذ ليس لأنه تراجع عنها لكن لأن "المعلومات" كشفتها".

ولفت في حديث تلفزيوني إلى أن "المحكمة العسكرية باتت ممراً للمجرمين في لبنان"، مؤكداً أن "ثمة هيمنة واضحة من حزب الله على المحكمة العسكرية".

وقال: "نحن لا نريد الانتقام من سماحة لكنه هو الذي انتقم من نفسه "، لافتاً إلى أن "تخفيض عقوبة سماحة كان حديث الإعلام منذ أشهر". وأشار إلى أن "حزب الله طرد المسلحين من سوريا الى جرود عرسال"، لافتاً إلى أن "داعش جزء من النظام السوري وحزب الله".

وأوضح أن "داعش تقاتل إلى جانب النظام السوري وحزب الله في القلمون"، مؤكداً أن "الدولة الإسلامية لم تقاتل يوماً ضد النظام". واعتبر أن "تدخل حزب الله في سوريا أتى بكل هذه الويلات إلى لبنان"، سائلاً: "هل ثلاثية حزب الله بوجه إسرائيل أم بوجه الشعب السوري؟" وفي ما خص حقوق المسيحيين، اعتبر أنها "أصبحت مختصرة بالعماد عون وحصرية".

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 89 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان