صاروخ إسرائيلي قصف المعبر 12؟ إليكم جديد التحقيقات   -   حسّان دياب لن يستقيل... إلا إذا!   -   وزير البيئة دميانوس قطار يقدم استقالته.. وفي أول تعليق له "رفاق ولادي ماتوا"   -   الليرة ستدهور أكثر أمام الدولار بعد انفجار المرفأ.. هذا ما توقعه اقتصاديون ورجال أعمال للبنان   -   رواية إسرائيلية: "حزب الله" سيمتنع عن التصعيد.. وإيران قد تهرّب أسلحة بشحنات المساعدات   -   هل تستقيل الحكومة اليوم أو غداً؟   -   قطار قد يعلن استقالته اليوم!   -   سبحة الاستقالات تكر: منال عبدالصمد اتخذت قرارها.. وهذا أول تصريح   -   خبراء يكشفون عمق الحفرة التي أحدثها انفجار مرفأ بيروت   -   "اللوبي الإسرائيلي" يعارض دعم لبنان بعد الانفجار.. ملف ترسيم الحدود البحرية مجدداً   -   جنبلاط: لست مقتنعًا برواية السيّد حول المرفأ   -   كانا أول من سجل فيديو للدقائق الأولى لانفجار مرفأ بيروت.. هذا ما حلّ بعماد ولينا   -  
الحوت : عون أوجد وهما وساعده به حزب الله ليبرر حال التعطيل التي يمارسها
تمّ النشر بتاريخ: 2015-08-18
اعتبر نائب "الجماعة الاسلامية" عماد الحوت في حديث الى"إذاعة الفجر" أن "الوقت متاح للتوسع في التحقيق لأحداث عبرا، ليشمل الصور والفيديوهات التي أظهرت مدنيين إلى جانب جنود الجيش اللبناني، حتى يتم تحديد المسؤوليات في هذه الأحداث وينال كل من شارك فيها العقوبة المناسبة".

وفي الملف الحكومي، أعلن أن "فكرة كسر العماد ميشال عون هي وهم أوجده عون لنفسه، حتى يبرر كل ما يقوم به، وساعده حزب الله على إيجاد هذا الوهم، حتى يستطيع أن يبرر حال التعطيل التي يمارسها عون ويقف خلفه الحزب"، مشددا على أنه "آن على رئيس الحكومة تمام سلام أن يخرج على اللبنانيين في خطاب مباشر، يحدد فيه المسؤوليات ويعلن فيه العودة إلى الآلية الدستورية لعمل مجلس الوزراء، ويعلن أن الجلسة القادمة ستخصص لشؤون المواطنين الأساسية كملف النفايات والرواتب، كي تتحمل كل قوة سياسية مسؤوليتها أمام الرأي العام".

وأشار الى أن "مبادرة ترقية عدد من الضباط من بينهم العميد شامل روكز إلى لواءات ليس لها القبول الكافي كي تتحول إلى واقع، وستثير حساسيات داخل الجيش، مؤكدا ان "المؤسسة العسكرية بغنى عنها".

وقال "لا يمكن الإبقاء على المواقع اللبنانية رهينة بيد رئيس تكتل التغيير والإصلاح ميشال عون"، معتبرا أن "التجربتين السابقتين لعون في الشارع فشلتا لعدم قدرته على حشد العدد الكافي".

كما حذر الحوت من أن "النزول إلى الشارع ليس نزهة وسينعكس على الجميع"، محملا "من أراد النزول مسؤولية العواقب"، مشيرا الى أن "ملف تشريع الضرورة بانتظار تسوية وبانتظار إعطاء عون الثمن المطلوب، وما يجري هو عملية ابتزاز بدعم من بعض حلفائه".

كما استغرب "كيف يقبل عون بتشريع الضرورة في المجلس النيابي ولا يقبل بتقنين الضرورة في مجلس الوزراء"، واصفا ذلك ب"التناقض الفاضح".

وختم: "ان أزمة النفايات بحاجة إلى تعاون على ثلاثة مستويات، المستوى الأول على صعيد الحكومة، من خلال الخروج بخطة شاملة تتضمن حلا مباشرا سريعا وحلا موقتا بعدد من السنوات، وحلا جذريا ينهي مشكلة النفايات في لبنان من خلال معالجتها. أما المستوى الثاني، فهو على صعيد البلديات، من خلال المساعدة على الفرز وتأمين المطامر"، لافتا الى أنه "خلال الثلاث والأربع سنوات القادمة لا حل للأزمة إلا عن طريق المطامر.والمستوى الثالث، هو على صعيد المواطن الذي يجب أن يساهم في حل الأزمة". 
هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 33 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان