تعقيدات بالمشهد الدولي.. ولبنان في التقاطع الفرنسي الإسرائيلي الروسي!   -   مستويات قياسية لعدد العاطلين عن العمل.. صندوق بطالة يوزّع 40 دولاراً في الشهر!   -   ارتفاع سعر قارورة الغاز 600 ليرة.. ماذا عن البنزين؟   -     -   عناوين الصحف ليوم الأربعاء 30 أيلول 2020   -   "حزب الله" يعطل المبادرة العسكرية الاسرائيلية في لبنان   -   هل تؤثر تهمة تهرب ترامب من دفع الضرائب على حظوظه في الانتخابات؟   -   مراقبة تسعير الدولار   -   جهود دولة كبرى في سبيل الاتفاق على حكومة جديدة   -   دراسة ما بعد خطاب ماكرون   -   مرجع سياسي شيعي: المشكلة ليست عندنا وهذا ما سيحصل ما لم تتشكّل الحكومة بغضون ايام   -   عناوين الصحف الصادرة يوم السبت في 26 أيلول   -  
“مجتهد” يكشف عن أسرار أميركية خطيرة لكسر هيبة “بوتين” !
تمّ النشر بتاريخ: 2015-10-20

كشف المغرد السعودي الشهير «مجتهد» عن قرار أمريكي بتزويد القوات السورية المعارضة الموالية لها بمضادات طيران بتمويل سعودي وذلك لكسر هيبة «بوتين» بعد قصفه الفصائل السورية الموالية لأمريكا.

 

«مجتهد» أوضح في تغريدات له عبر تويتر أنه «بعد تردد وخوف من أن تقع في يد االنصرة والدولة قررت أمريكا المخاطرة بتزويد الفصائل السورية الموالية لها بمضادات طيران متطورة بأموال سعودية».

 

لكنه أضاف أن الهدف من ذلك «ليس حماية الفصائل من القصف بل كسر هيبة بوتين بعد أن خدع الأمريكان وزعم أن وجوده في سوريا لقصف الدولة والنصرة ثم فاجأهم بقصف فصائلهم».

 

وفي تغريدة أخرى، أوضح «مجتهد» أن أمريكا ألغت بهذا القرار تفاهما بين بن سلمان وبوتين على ضمان عدم تعرض الفصائل للأسد وعدم تسليمها مضادات طيران مقابل توجيه القصف الروسي للدولة والنصرة.

 

المغرد السعودي أشار أيضا إلى قرار أمريكي بـ«المخاطرة بمضاعفة عدد مضادات الدروع التي كانت تزود فيها هذه الفصائل عن طريق السعودية مما يعني القدرة على مواجهة دبابات الأسد»، مؤكدا أن «هدف أمريكا ليس هزيمة جيش الأسد لكن إجبار روسيا على إيقاف قصف هذه الفصائل حتى تتفرغ لمحاربة الدولة والنصرة مستعينة بالقصف الروسي والأمريكي».

 

وأشار إلى أن روسيا يبدو أنها «متهيئة لهذا الاحتمال وتنوي التصعيد والتحدي وليست مستعدة لتقديم تنازلات لكن لايمكن التكهن بآلية التحدي لأن بوتين يتقن المفاجآت».

 

وعن السيناريوهات المحتملة قال «مجتهد»: «من السيناريوهات المحتملة فزعة إيران لروسيا في جبهات أخرى مثل تقوية الدعم للحوثي أو التعجيل بتحريك الخلايا الشيعية النائمة في دول الخليج.. الخ».

 

وتطرق «مجتهد» إلى الإشاعة عن حشد إيراني في الفاو لافتا إلى أنها «لم تثبت، والقوات الإيرانية الموجودة قرب حدود العراق الجنوبية (قرب الفاو) في حدود المستوى الطبيعي»، مضيفا أن «هذا لا يعني أمانا إيرانيا للخليج فإيران لديها خطط جاهزة لهذه المهمة، لكن فقط بعد أن تدعو الحاجة لها، وبعد تحريك الخلايا النائمة في الخليج».

 

وكان الرئيس الروسي «فلاديمير بوتين» أكد أن قصف الطيران الروسي سيستهدف مواقع «الدولة الإسلامية» فيما أثبتت الإحصائيات عكس ذلك، فما قصت طائرات «بوتين» إلا مواقع المعارضة السورية المعتدلة وهو ما بين الدور الروسي في سوريا الرامي إلى تثبيت أركان حكم الأسد والقضاء على المعارضة السورية المعتدلة وهو ما ترفضه أمريكا وقوات التحالف الدولي.

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
أسرار الصحف
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 33 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان