الأزمة تتفاعل.. السعودية توقف جميع برامج العلاج في كندا   -   تعرّض دورية تابعة للجيش لاعتداء اسرائيلي... واصابة عنصرين   -   الخارجية ترد على كلام مفوض شؤون اللاجئين "المعارض" لعودة النازحين السوريين   -   نديم الجميل: الحكومة تخلت عن مسؤولياتها الأمنية وجيرتها لـحزب الله   -   في الطريق إلى التأليف: الحقائب مشكلة أيضاً!   -   ترامب يحكم بـ"عصا الاقتصاد" ويفرض "نظام الطاعة": تركيا تتمرّد.. ولكن!   -   عناوين الصحف اللبنانية ليوم الثلاثاء 14-08-2018   -   "القدرة الإستيعابية لمطار بيروت تفوق قدرته الطبيعية"   -   "كلمة السرّ" في لعبة الكبار.. وبرّي نجح في فكفكة بعض العقد   -   الحريري: اذا اصرّ الآخرون على عودة العلاقات مع سوريا "ساعتها لن تتشكل الحكومة"   -   حماده: العقدة الوحيدة امام التأليف سورية   -   بالأسماء: هؤلاء هم الوزراء الشيعة الجدد...   -  
"حزب الله" لـ "المستقبل": عون اليوم ببلاش وبكرا بمصاري
تمّ النشر بتاريخ: 2016-08-28

تنتظر مصادر متابعة لملفّ رئاسة الجمهورية أن يتبلور هذا الموضوع بصورة نهائية قبل شهر تشرين المقبل، إذ يبدو أنّ الجنرال ميشال عون قد تعهّد، نتيجة ضغط خارجي عليه، بأن يتراجع عن ترشحه للرئاسة مع نهاية شهر أيلول اذا لم تتوفّر حظوظ انتخابه، فاسحا المجال أمام وصول رئيس توافقي الى بعبدا، وإلا أصبح الذهاب نحو مؤتمر تأسيسي أمراً محتماً إذا تعثّر المسار الرئاسي.

اهتمام فاتيكاني وتباين "مستقبلي"

وقد جاء طلب الجنرال بإعطائه مهلة أخيرة لمحاولة إقناع رئيس "تيار المستقبل" ومحوره المضي قدما بترشيحه نتيجة إصرار جهات دولية عديدة عليه، وعلى رأسها الفاتيكان، بأنّ يتنحّى نهائيا عن هذا المنصب ما دامت حظوظه شبه معدومة. واهتمام الحبر الأعظم ليس مستغربا نظرا لتخوّفه من الفراغ المستدام في المنصب المسيحي الأول في البلاد. وبحسب معلومات معبّرة عن هذا الاهتمام الفاتيكاني المتزايد مع مرور الوقت، فقد سبق للسفير البابوي في لبنان أن أعرب عن رغبته في التخلّي عن منصبه لأسباب صحية لا علاقة لها بالسياسة، إلا إنّ الفاتيكان أصرّ عليه أن يستمرّ في مهامه في هذه المرحلة تحديدا، نظراً لإلمامه بالملف الرئاسي ولما قد يستجدّ على هذا الصعيد في المرحلة المقبلة.

وتردّد مؤخرا كلامٌ في الأوساط السياسية عامة، حول انقسام في التيار الأزرق حيال مسألة عون، بين رافضي ترشيح الجنرال وعلى رأسهم الرئيس السنيورة، وبين اللذين لا يعارضون هذا الحلّ، كالوزير نهاد المشنوق ومدير مكتب الحريري نادر الحريري. وما يزيد من حدّة هذا الانقسام هو عدم صدور أي موقف رسمي سعودي حول هذا الموضوع، خصوصا أنّ جهود الحريري للتواصل مع مراجع القرار في المملكة عبر وزير الخارجية السعودي عادل الجبير لم تؤدّ الى نتيجة حتى الساعة، وكان آخرها محاولة فاشلة لرئيس "تيار المستقبل" لقاء ولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان في المغرب قبل فترة ليست ببعيدة.

إشارة "حزب الله"

ولا شكّ أن الكلام الأخير لأمين عام حزب الله السيد حسن نصر الله حول انفتاح الحزب على موضوع الرئاسة الثالثة، وهي إشارة واضحة الى استعداد حارة حريك لتليين موقفها المتشدّد من معادلة الحريري رئيساً للحكومة مقابل عون رئيساً للجمهورية، قد أعطت دفعا غير منتظر لهذا الاحتمال، رغم تسريب بعض الأجواء المتشائمة لاحقا حول امكانية قيام هكذا تسوية. وفي هذا الإطار، تقول الأوساط المتابعة أنّه اثناء آخر جلسات الحوار في عين التينة بين الحزب وتيار المستقبل، همس نادر الحريري في إذن الحاجّ حسين الخليل أنّ رئيس التيار الأزرق سوف يعمل على إقناع حلفائه بعون، إلّا أنّ المطلوب في المقابل تعهّداً، لا من حزب الله، بل من أمينه العام شخصيا، بتقديم بعض الضمانات التي سبق للحريري أن حصل عليها في باريس من مرشّحه سليمان فرنجية. ويقال إنّ فرنجيه كان قد وعد الحريري آنذاك بتلبية بعض "الأساسيّات" للمستقبليين، وعلى رأسها الإبقاء على قانون الستين للانتخابات النيابية، وتعيين أحد العمداء قائداً للجيش.

وبحسب المصادر، وعد الخليل بان يوصل الرسالة الى نصرالله، ليعود لاحقا بجواب واضح، مفاده أنّ "عون اليوم ببلاش، ولكن غداً بمصاري" وهو اقتباس عن المثل للمصري "الكلام اليوم ببلاش وبكرا بمصاري"، ومفاده أنّ الحزب سوف يقبل حاليّاً بالحريري مقابل عون رئيساً من دون أي تفاوض اضافي، وأما في المستقبل فانّ الموافقة عليه لن تكون على أساس معادلة عون- الحريري، بل سوف يعود الحزب الى مبدأ السلّة ويصرّ على بعض الأمور التي لا مصلحة للمستقبل أن يفتح باب المناقشة حولها.

وعلى هذا الأساس، لا جديد حتى الساعة في موضوع الرئاسة، ويمكن تلخيص المشهدية السياسية كما يلي: عون بانتظار نتيجة إيجابية لجهود الحريري، والحريري يترقّب إشارة سعودية، والغرب أمهل عون.. والجميع على موعد نهاية أيلول المقبل، فإمّا حلّ رئاسي وإمّا البحث عن حلول جذرية لنظام سياسي أثبت أن صلاحيته قد انتهت.

       زينة ابو رزق - خاص "لبنان 24"

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
أسرار الصحف
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 8 + 19 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان