عناوين الصحف الصادرة في بيروت اليوم الخميس 19 تموز 2018   -   بالصور: انقاذ مجمع الرحاب في زحلة من تأثيرات الكلور السامة   -   سامي فتفت: من يراهن على استسلام الحريري يكون واهما   -   باسيل: بدأ صبري ينفذ وأبلغت القوات تعليق اتفاق معراب   -   السنيورة من عين التينة: يجب العودة الى احترام الطائف   -   اللواء ابراهيم: المطلوب هو المبادرة إلى المصالحات الأهلية لإسقاط الثأر   -   بالصور: قتيل وعدد من الجرحى في حادث سير مروّع بالزهراني   -   الجيش اليمني يقصف مصفاة شركة أرامكو في الرياض   -   الجميل تسلم تقرير البعثة الأوروبية عن الانتخابات: الكتائب تحضر لتعديلات ضرورية على القانون   -   حادثة تهزّ حي السلم.. خدّرها واعتدى عليها جنسياً وفرّ هارباً!   -   بري أبلغ ريتشارد درس تشريع الحشيشية لاستعمالات طبية واستقبل   -   كيف يمكن لـ “الحشيشة” أن تنقذ الإقتصاد اللبناني؟   -  
عون يُهدّد سلام
تمّ النشر بتاريخ: 2016-09-27
بالرغم من عدم توجّه رئيس الحكومة تمّام سلام الى توجيه دعوة لعقد جلسة لمجلس الوزراء، إفساحاً في المجال أمام مزيد من المشاورات لترطيب الأجواء مع "التيّار الوطني الحرّ"، بناءً على نصائح تلقّاها، علم أن النائب ميشال عون بعث برسالة الى الرئيس سلام مفادها إن عقد أي جلسة للحكومة بغياب وزيرَي "التيّار الوطني الحرّ" ستكسر الجرّة نهائياً مع رئيس الحكومة ومكوّناتها وستدفع عون الى الطلب من وزيرَيه الإستقالة من الحكومة نهائياً، محذّراً من أن هناك وزراء قد يتضامنون معه ويقدّمون استقالاتهم من الحكومة. 

وتشير المعلومات الى أن عون أبلغ نوابه وسياسيين التقوه في الساعات الأخيرة أنه ماضٍ في تصعيده حتى التجاوب مع مطالبه ولن يتردّد عن استخدام كافة الوسائل المتاحة والتي يكفلها الدستور، مشدداً على أنه لن يقبل باستمرار تهميشه وعدم احترام الميثاقيّة في مجلس الوزراء، كما وأنه أبلغ المعنيين أنه لن يعود الى الحوار، إلّا إذا شعر بأن مطالبه ستُستجاب.
السياسة الكويتية 

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 38 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان