نتنياهو يرد على نصرالله: فكّر 20 مرة قبل الإعتداء علينا   -   غوتيريس: اي حرب بين حزب الله واسرائيل ستكون الاكثر دمارا   -   عناوين الصحف المحلية الصادرة يوم الخميس 20 أيلول 2018   -   القنابل المضيئة التي شوهدت بسماء صور ناتجة عن مناورة للجيش بالتعاون اليونيفيل   -   وزارة الدفاع الروسية تثمن دور الرئيس عون وتشيد بتعاون لبنان في عودة اللاجئين السوريين   -   "محمود" خرج من منزله في الميناء ولم يَعُد.. هل تعرفون عنه شيئاً؟ (صورة)   -   جنبلاط يحسم موقفه من النظام السوري   -   3 دقائق ثمرة 3 أشهر من المراقبة.. تفاصيل الكومندوس للقبض على حجير   -   أصاب شقيقه بطلق ناري عن طريق الخطأ.. هذا ما حصل   -   التشريع بغياب حكومة فاعلة بداية انقلاب على اتفاق "الطائف"   -   تعميم صورة الفتاة المفقودة حلا الحمداني.. هل شاهدتموها؟   -   في الاشرفية: تحرّش بإمرأة فرنسية داخل المصعد.. فماذا حلّ به؟   -  
عون يُهدّد سلام
تمّ النشر بتاريخ: 2016-09-27
بالرغم من عدم توجّه رئيس الحكومة تمّام سلام الى توجيه دعوة لعقد جلسة لمجلس الوزراء، إفساحاً في المجال أمام مزيد من المشاورات لترطيب الأجواء مع "التيّار الوطني الحرّ"، بناءً على نصائح تلقّاها، علم أن النائب ميشال عون بعث برسالة الى الرئيس سلام مفادها إن عقد أي جلسة للحكومة بغياب وزيرَي "التيّار الوطني الحرّ" ستكسر الجرّة نهائياً مع رئيس الحكومة ومكوّناتها وستدفع عون الى الطلب من وزيرَيه الإستقالة من الحكومة نهائياً، محذّراً من أن هناك وزراء قد يتضامنون معه ويقدّمون استقالاتهم من الحكومة. 

وتشير المعلومات الى أن عون أبلغ نوابه وسياسيين التقوه في الساعات الأخيرة أنه ماضٍ في تصعيده حتى التجاوب مع مطالبه ولن يتردّد عن استخدام كافة الوسائل المتاحة والتي يكفلها الدستور، مشدداً على أنه لن يقبل باستمرار تهميشه وعدم احترام الميثاقيّة في مجلس الوزراء، كما وأنه أبلغ المعنيين أنه لن يعود الى الحوار، إلّا إذا شعر بأن مطالبه ستُستجاب.
السياسة الكويتية 

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 19 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان