ضوابط ولوائح مقترحة.. مدينة صينية تجرّم تناول القطط والكلاب   -   هجوم دياب الإستباقي تعبير عن مأزق داخلي وفشل خارجي   -   ممرض من قم يكشف المستور: السؤولون في إيران يخفون الحقائق   -   كورونا يُرعب اللبنانيين.. تأكيد حالتين ولكن ألف شخص في دائرة الخطر!   -   عقوبات ثلاثية الأبعاد وسفيرة متشدّدة.. ترامب يرسم ملامح المرحلة المقبلة في لبنان   -   دول عربية تُقفل الباب بوجه دياب.. والسعودية تسحب يدها من لبنان؟   -   مواد استهلاكية أساسية مفقودة.. وغلاء جنوني!   -   جولة في الحجر الصحي.. في هذه الغرفة يقضي مرضى "كورونا" أيامهم!   -   بالأرقام.. آخر مستجدات فيروس "كورونا" عالمياً   -   نانسي عجرم تدرك بأن زوجها مظلوم.. تفاصيل جديدة بالقضية هل يأخذ بها القضاء اللبناني؟   -   إجراءات أمنية مكثفة في الضاحية   -   هذا ما طلبه طبيب في مستشفى الحريري من اللبنانيين   -  
هذه تفاصيل جريمة عشقوت بعد الإفادة الأولية لمطلق النار
تمّ النشر بتاريخ: 2016-10-13

أصـدرت المديـرية العامـة لقوى الأمن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامـة بياناً تناولت فيه "تفاصيل الجريمة المروعة التي حصلت في عشقوت بعد الإفادة الأولية لمطلق النار".

وجاء في البيان التالي: "بتاريخ اليوم 13/10/2016 وحوالي الساعة 15,10 وفي محلة عشقوت، حي الشميس داخل موقف بناية جاك.أ، ولدى وصول المؤهل أوّل طوني عبود، أحد رتباء المديرية العامة للأمن العام مع عائلته وركن سيارته، وقع تلاسن تطوّر إلى عراك بينه وبين المدعوين جان بول حب الله ووالدته إيزابيل، حيث قام على أثرها المؤهل أوّل المذكور بإطلاق النار من مسدسه الحربي، ما أدّى إلى مقتل كلّ من: جان بول حب الله (1981)، والدته إيزابيل الشدياق (1951)، ووالده جان يوسف حب الله (1947) وانطوان الشدياق (1951)، وذلك على خلفية مشاكل سابقة تتعلق بإزعاج على أثر اقتناء كلاب ورمي بقايا خضار على سيارته وأمام شقته حسب افادته الاولية في فصلية ريفون".

يهم المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي أن توضح ما يلي:

"أوّلاً: بتاريخ 8/10/2016 تقدّم المؤهل أوّل المذكور بشكوى لدى فصيلة ريفون ضد مجهول بجرم رش مبيدات سامة بتاريخ 18/9/2016 في كافة أنحاء المنزل وسرقة مبلغ 2000 دولار أميركي. في اليوم نفسه فتح محضر تحقيق بالشكوى وتم مراجعة المدعي العام فأشار بترك المحضر مفتوح لمدة أسبوع ومخابرته.

ثانياً: بتاريخ 11/10/2016 حضر المدعي وصرح أنه يوجد بقع على محرك سيارته وإشتبه بجان بول حب لله ووالدته ايزابيل. على الفور اتصل رتيب التحقيق بالمدعي العام، فأشار بحضور المدعي إلى مركز الفصيلة بغية الإدعاء عليهما لإستكمال الشكوى.

ثالثاً: جرى الإتصال بالمؤهل أوّل المذكور بغية الحضور بتاريخ اليوم الى الفصيلة للإدعاء عليهما، فصرح أنه لا يستطيع ووعد بالحضور الساعة 9,00 من تاريخ الغد14/10/2016. التحقيقات جارية مع المؤهل اول طوني عبود باشراف القضاء المختص".

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 4 + 56 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان