مخالفة صارخة في وزارة الصحة   -   لبنان ساحة معركة بين واشنطن وطهران: حزب الله يواجه.. وحلفاؤه ضائعون!   -   تمهيد اعلامي كبير.. هل تحضر اسرائيل لإستهداف مواقع في لبنان؟   -   لماذا يتمسّك "حزب الله" بحكومة "صفر متاعب"؟   -   إشكال في وزارة خدماتية بين الوزير ومكتبه!   -   المركزي طبع 14 ألف مليار ليرة.. هكذا أُحبط "تثبيت" الدولار على 3500 ليرة   -   الراعي سيصارح رئيس الجمهورية.. وهذا ما طلبه "حزب الله" من عون   -   اسرائيل "تكشف" عن مخازن صواريخ حزب الله.. وتُحضر لعدوان على لبنان!   -   "العسكرية" تقرر ابلاغ فضل شاكر لصقاً   -   سامي الجميل: لا يحق لحزب الله جرّ لبنان إلى المكان الذي يريده بالقوة   -   بعد حديثه عن تهريب 6 مليارات دولار.. بيفاني إلى القضاء   -   الإعلام الإسرائيلي: حالة طوارئ في مستعمرة "زرعيت" على الحدود مع لبنان   -  
بعد مساع ومداهمات.. سعد ريشا إلى الحرية
تمّ النشر بتاريخ: 2017-01-19

أفاد مراسل "لبنان 24" في البقاع بأنّ القوى الأمنية تسلّمت سعد جميل ريشا (74 عاماً)، وتمّ عرضه على طبيب لمعاينته إن كان تعرّض لأيّ اعتداءات من قبل الخاطفين. وقد تبلّغت عائلة ريشا أنه بصحة جيدة وتمّ التواصل معه عبر الهاتف.

وأشارت معلومات إلى تدخل الرئيس نبيه بري عبر موفده بسام طليس الذي زار بلدة بريتال سعياً للإفراج عن ريشا.

وكان "لبنان 24" عرض فيديو التقطته إحدى كاميرات المراقبة، يُظهر عملية خطف ريشا (744 عاماً)، أمس الأربعاء بينما كان يقفل محله لبيع المواد الغذائية عند مفرق قب الياس البقاعية. ويظهر في الفيديو أنّ أحد الأشخاص يترجل من سيارة رباعية الدفع، سوداء اللون، ليمسك بريشا ويدخله إلى السيارة عنوة.

كذلك كانت معلومات تحدّثت أنّ الجيش طوق بلدة بريتال في البقاع على أثر عملية الخطف، ونفّذ عمليات دهم بحثاً عن ريشا.

وكانت عملية خطف ريشا أثارت موجة استنكارات وغضب في البقاع، تخللها قطع طريقات وتهديد بالتصعيد في زحلة ما لم يتم الإفراج عنه. وفي السياق نفسه، عقد في مطرانية زحلة للروم الملكيين الكاثوليك لقاء تضامني مع عائلة ريشا، وناشد خلاله المجتمعون القوى الأمنية على اختلافها "تكثيف الجهود سريعاً لإطلاق سراح المخطوف رجل الأعمال سعد ريشا، والعمل على إيقاف هذه الظاهة الخطيرة في البقاع بصورة خاصة، وفي كل لبنان والتي تفاقمت في الآونة الأخيرة".

كما كان المجتمعون ناشدوا أهالي زحلة والبقاعيين بكل طوائفهم وأطيافهم، اعتبار يوم غد الجمعة 20 الجاري يوماً تضامنياً مع المخطوف السيد سعد ريشا والمشاركة في الإعتصامات عند مداخل المدينة لتأكيد وحدة الموقف في مواجهة هذه الآفة الخطيرة، التي لم يعد مسموحاً السكوت عنها، على أن تعتبر هذه الدعوة لاغية في حال تم الإفراج عن السيد ريشا خلال هذا الليل".

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 7 + 14 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان