دعوة من بو عاصي الى باسيل لزيارة عالم الواقع   -   الدولار إلى 46500 ليرة نهاية العام؟   -   تأجيل امتحانات كلية الاعلام بعد تسجيل اصابة بكورونا بين صفوف الطلاب   -   الوكيلان القانونيان لدياب يردان على مقال "العربية": ما جاء فيه يتباين مع ما تقدم به موكلنا   -   التدخل التركي في لبنان حاصل أم مضخّم؟   -   إنهال على خالته بمطرقة الـ "هاون" قبل سرقتها   -   ما نفع توجّهنا شرقًا؟   -   باسيل التقى سلامة مرتين خلال أسبوع.. وهذا ما طلبه بخصوص الدولار المحلّق   -   إشكال بين متظاهرين والقوى الأمنية أمام "كهرباء لبنان"   -   مجلس إدارة العتمة!   -   واشنطن - "حزب الله": معركة الأمتار الأخيرة.. المواجهة مع إيران لن تنتهي إلّا بالحسم   -   سياسة الانفصام ...وخراب لبنان   -  
صرخة الجميل للسياسيين
تمّ النشر بتاريخ: 2017-03-22
استقبل رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان الرئيس امين الجميل، ظهر اليوم، في مقر المجلس، في حضور الامين العام للمجلس نزيه جمول، وتم البحث في الاوضاع العامة في لبنان والمنطقة.

بعد اللقاء ادلى الرئيس الجميل بتصريح قال فيه: "زيارة هذا الحرص لتهنئة الشيخ قبلان بانتخابه هو واجب، فعندما نأتي لهذا الصرح، نأتي لهذا الصرح الوطني التاريخي الذي له اياد بيضاء على استقلال لبنان وعلى استقراره، فالشيخ معروف بانفتاحه وسماحته واعتداله هو ضمانة، ضمانة لنا جميعا لذلك فهو اخ كبير تربطنا به علاقة تعود الى عقود من الزمن، كلما التقينا به استفدنا اكثر من خبرته وتجربته ومن المسار الطويل الذي خاضه ليحافظ على البلد ووحدته واستقراره، وكانت مناسبة لنأخذ رايه حول بعض القضايا، وسماحته قلق على الظروف التي يعيشها البلد، وهو قلق على الوضع بصورة عامة وقلق كذلك الامر على الوضع وقلق ايضا على الوضع الاجتماعي وخوفه على المؤسسات الوطنية. وفي ما لو ما استقر الوضع وعادت وانتظمت الحياة الوطنية واحترام المهل الدستورية وانتظام المؤسسات الدستورية هناك خوف كبير على البلد، وان كان نوع من صرخة للسياسيين ليعوا مسؤولياتهم وضرورة بذل كل الجهود لكي نبدد هذه الغيمة ان شاء الله هي غيمة صيف لتعود الامور وتستقر والمؤسسات الوطنية والسياسية تلعب دورها لحماية لبنان".

وعن تأجيل الانتخابات او التمديد للمجلس قال: "نحن نعيش منذ فترة في لبنان في مرحلة عدم استقرار مؤسساتي وكأن المؤسسات الوطنية على المحك وكأن المؤسسات الوطنية هي المقصودة. البلد منذ سنتين ونصف بدون رئيس جمهورية بلا انتخاب، وبقيت الحكومة الى حد بعيد معطلة وكذلك مجلس النواب، وكذلك اليوم يتعسر اقرار قانون انتخابي جديد، وبالتالي اجراء انتخابات بالمهل الدستورية وهذا خطر كبير على البلد، فاذا كنا نتلاعب بالمهل الدستورية نكون نتلاعب بدورية الانتخابات بشكل منتظم، ونكون نلعب بمستقبل البلد، وهذا شيء خطر جدا.

واضاف :"لا اعرف لماذا يتعسر اقرار قانون انتخاب لان كل واحد يريد قانون على قياسه وكل واحد يريد قانون يخدم مصالحه لا احد يفكر بمصلحة لبنان وبدور لبنان، هذا مؤسف. من السهل ان نتوصل اليوم لقانون انتخاب عادل، كان يجب ان نصل اليه من فترة طويلة ولكن لم يفت الاوان ضروري نصل الى قانون يحقق المساواة والتمثيل الصحيح للشعب اللبناني ضمن مجلس النواب". 

واردف: "مجلس النواب هو على صورة الشعب اللبناني وهو المدافع الاول عن سيادة البلد واستقراره كلما تأخرنا عن اقرار هذا القانون واجراء الانتخابات كل ما عرضنا وحدة لبنان وسيادته واستقراره والسلام وعرضناه لكل المخاطر".
الوكالة الوطنية للاعلام 

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 58 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان