مواقف عون تدوّي في تل أبيب: لا فرق بين حزب الله ولبنان!   -   وزير المال يبشّر: الرواتب ستُدفع بحسب قانون السلسلة الجديدة   -   التزام الادارات الرسمية في جزين بالاضراب العام   -   موظفو وعمال بلدية طرابلس التزموا بالاضراب   -   بسجادة حمراء: "عون رجع عَ فرنسا".. هل يعود بـ3 مليارات؟   -   هذا ما سيفعله خليل خلال الساعات المقبلة..   -   ماذا يحدث في جسمك إذا تناولت عصير الجزر يومياً؟   -   تعرف على فوائد التمر للأطفال على الريق   -   ميقاتي متضامناً مع مدير "الوكالة الوطنية": طرابلس لا تمشي بالعصا   -   المشنوق: المصلحة الوطنية يحققها التضامن الحكومي وليس أحد الوزراء وحده   -   بري: حكم المجلس الدستوري لم تأتي به الملائكة   -   فاجعة تهز مزيارة.. ريا ضحية غدر "إبن البيت"!   -  
خليل: سلسلة الرتب والرواتب ستقر الاسبوع المقبل بارادة المخلصين
تمّ النشر بتاريخ: 2017-07-16

جدد وزير المالية علي حسن خليل “التزامنا بالمقاومة خيارا ندافع به عن وطننا لبنان ونحمي به سيادتنا بوجه العدو المتربص الذي يريد بنا شرا والذي يخطط في كل لحظة للانتقام والانقضاض على وطننا وقوتنا”، داعيا اللبنانيين الى “التوحد خلف جيشنا الوطني في معركته المفتوحة مع الارهاب”.

وأكد أن سلسلة الرتب والرواتب “ستقر الاسبوع المقبل بارادة المخلصين، فلا سياسة من دون تأمين احتياجات الناس وتأمين مستلزمات امنهم الاجتماعي والاقتصادي للعيش بعزة وكرامة”.

كلام خليل جاء خلال تمثيله رئيس مجلس النواب نبيه بري في الاحتفال التأبيني في ذكرى اسبوع العلامة الراحل السيد احمد شوقي الأمين، الذي أقيم في النادي الحسيني لبلدة خربة سلم، في حضور المفتي الجعفري الممتاز الشيخ احمد قبلان ممثلا رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان، عضو المجلس المركزي في “حزب الله” الشيخ اكرم بركات ممثلا الأمين العام للحزب السيد حسن نصرالله، النائب قاسم هاشم، ممثل السيد علي السيستاني في لبنان حامد الخفاق، ممثل المدير العام للأمن العام النقيب عنتر علاء الدين، وفد علمائي من مكتب السيد علي الخامنئي في لبنان، الشيخ علي بحسون ممثلا الشيخ بشير النجفي في سوريا ولبنان، وشخصيات وحشود شعبية.

والقى خليل كلمة نقل في مستهلها تعازي بري وقيادة “حركة امل” الى أسرة الراحل، مشيدا بدوره “التبليغي والعقائدي ودوره في خلق الوعي العلمي والثقافي والأدبي وتعزيز ثقافة الإعتدال”.

وتطرق الى العناوين السياسية، فقال: “من هنا من هذه البلدة التي قدمت الشهداء نجدد التزامنا بخيار المقاومة والممانعة والرفض لكل من يريد ان يمس كرامة هذا الوطن وارادة ابنائه، اننا من هذه البلدة المجاهدة نجدد التزامنا بالمقاومة خيارا ندافع به عن وطننا لبنان ونحمي فيه سيادتنا بوجه العدو المتربص الذي يريد بنا شرا والذي يخطط في كل لحظة للانتقام والانقضاض على وطننا وقوتنا”.

أضاف: “انطلاقا من فهمنا للاسلام الاصيل، نقول نعم نحن في صلب المواجهة مع اولئك الذين شوهوا الاسلام وعكسوا ارادة القتل وسفك دماء الابرياء، نحن في قلب معركة الارهاب التكفيري الذي اثر على حركة اوطاننا، ونحن في لبنان ما زالت قوانا الامنية والعسكرية في صلب هذه المواجهة وهذا يجب ان يدفعنا كلبنانيين الى التوحد خلف جيشنا الوطني في معركته المفتوحة مع هذا الارهاب، وان نحصن جبهته الداخلية والسياسية والاعلامية حتى يستطيع ان يستكمل، بالتعاون مع المقاومة، تحرير ما تبقى من ارضنا المحتلة، ليس فقط من العدو الاسرائيلي انما ايضا من العدو التكفيري في الجرود الشرقية للبنان”.

وتابع: “هذه القضية ليست تفصيلا بسيطا، انها أمر متصل باستقرارنا الداخلي وبحماية امننا المستهدف لاسيما بعد التطورات التي حصلت في المنطقة وآخرها تحرير الموصل، واليوم نحن مدعوون الي تحصين هذه الجبهة والى حمايتها لنطمئن اكثر على امننا ومستقبلنا ووضعنا الداخلي”.

وختم خليل: “كما كان الراحل الكبير مهتما بشأن الناس نقول اننا ملتزمون في الايام المقبلة بأن نحول على المستوى السياسي كل اهتماماتنا الى ورشة عمل حقيقية تلامس احتياجات الناس وحقوقهم، بدءا بسلسلة الرتب والرواتب التي ستقر الاسبوع المقبل بارادة المخلصين، وصولا الى كل ما يتصل بالتشريعات والقرارات التي تجيب على احتياجات الناس وتلبي مصالحهم. لا سياسة من دون تأمين احتياجات الناس وتأمين مستلزمات امنهم الاجتماعي والاقتصادي للعيش بعزة وكرامة”.

كما القى بركات كلمة باسم “حزب الله”، قال فيها: “سمعنا الكثير عن مواصفات فقيدنا وتاريخه، أتحدث عن سمات عرف بها علماء مذهب أهل البيت وتتعلق بالاعتدال والإنصاف ونبذ التطرف والإقصاء والتكفير، هذه السمات لم تكن وليدة اللياقات الشكلية انما نابعة من خصائص يحملها هذا المذهب، وهناك ثلاث ميزات لمدرسة أهل البيت، هي: مرجعية العقل في قراءة النص الديني، قراءة الدين كمنظومة نفهم من خلالها الله والمشروع الالهي الذي يريد للانسان أن يتكامل مع المجتمع، والمرجعية الفقهية وهي في مقابل مرجعية الأمراء عند التكفيريين”.

أضاف: “المرجعية هي التي صنعت النصر في ايران والموصول والعراق وصنعت النصر في لبنان في العام 2000 وهي التي استلهم منها الفلسطينيون انتصاراتهم. وان هذه الخصائص هي التي وحدت مجتمع المقاومة وهي التي صنعت الحوار مع ابناء هذا الوطن وهي التي وضعت المعادلة الذهبية الجيش الشعب المقاومة”.

ثم القى قبلان كلمة تطرق في بدايتها لمسيرة الراحل، فقال: “عاش الكلمة كمشروع حياة وأساس لمنطق اجيال، فأسس مدارسه كمشروع للعلم واساس للطموح، وكذلك موقفه من اسرائيل، فهو تحرك دائما ضد المحتل. اننا نقرأ القوة بالحق والمشروع بالانسان والسياسة بخدمتها لحقيقة الانسان. ومن على منبر سماحة السيد الامين نؤكد ان الحياة محنة معرفة وفلسفة وجود في عالم مرّ لتحوز عالم الكمالات وهو ما دأب علماؤنا الكبار على التأسيس له والا قد نربح دولة صفقات لا دولة انسان ومواطن ومؤسساته، اننا نؤكد موقفنا من السياسة على انها طريق معرفة لخدمة الانسان، فاذا تحولت الى بازار صارت عدوا لمصالحه، نحن ضد الظلم السياسي والحكومي والانتخابي والفكري، وبالاخص تضييع الاجيال وانتقاص حق الله فيهم. وختم قائلا: “يجب الاستثمار بالانسان فهو اكبر صفقة فاذا ضاع الانسان ضاع لبنان”.

ختاما كان كلمة للعائلة القاها النجل الاكبر للراحل السيد محسن احمد شوقي الامين.
الى ذلك، فقد وردت برقيات تعزية خلال الحفل من: مديرية المراسم والعلاقات العامة في رئاسة الجمهورية باسم رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، رئيس الوزراء العراقي السابق نوري المالكي والمرجع السيد حسين اسماعيل الصدر في بغداد.

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 2 + 10 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان