عناوين الصحف الصادرة يوم الخميس في 1 أب 2019   -   محمد غادر لبنان بحثاً عن لقمة العيش.. فقتلته الملاريا!   -   السعودية تعلن أول أيام عيد الأضحى   -   حصيلة تفتيش وزارة العمل ليوم الخميس   -   مكسيم خليل يطلق "تحدّي الثلاث دقائق" ويُبكي الجمهور   -   فنانة لبنانية ستتزوج خلال أيام.. وهذا هو العريس (صور)   -   قائد الجيش في أمر اليوم: لن نسمح بإيقاظ الفتنة ولمواجهة العدو والإرهاب   -   صدور نتائج الشهادة المتوسطة الدورة الإستثنائية   -   وأخيراً.. عون يوقع!   -   أرسلان: كان أولى بمجلس القضاء الأعلى الإستماع إلي   -   الرئيس عون وقع 4 مراسيم ترقية لتلامذة الكلية الحربية الى رتبة ملازم   -   بعد زفاف يونين الدموي.. هذا ما كشفه عباس جعفر!   -  
أحمد الحريري: نثق بقدرة الشعوب على تحقيق تطلعاتها وسندبك فرحا لحرية الشعب السوري
تمّ النشر بتاريخ: 2013-02-16

أكد الأمين العام لـ"تيار المستقبل" أحمد الحريري "أننا نثق كلياً بقدرة الشعوب على تحقيق تطلعاتها المشروعة في الحرية والكرامة والديمقراطية ضمن مناخ الربيع العربي، ولا سيما في سوريا، حيث تستمر المعاناة، ويستمر الصمود الذي يؤشر ويؤكد على سقوط الطاغية عاجلاً ام آجلاً، وعندها سنستمر في التزام الوحدة الوطنية اللبنانية بلا أي إستقواء داخلي، ولكننا سنفرح من أعماق قلوبنا للانتصار الاكيد للحرية المضرجة بدماء الشهداء ، ال

وإذ وصف كلمة رئيس الحكومة السابق سعد الحريري في ذكرى 14 شباط بـ"الإستثنائية التي أعادت تأكيد ثوابتنا الوطنية"، شدد في إحتفال منسقية التثقيف السياسي على أن "مبادرة الحريري تشكل ببنودها المتكاملة الاساس في برنامج بناء وطن لكل أبناؤه، وليس برنامج انتخابات نيابية ظرفية تعكس مصالح ومواقع فئوية وطائفية فقط".
وأشار الحريري إلى "اننا ندرك بوجود مأزق تعانيه الحياة الوطنية اللبنانية وهو لا يتلخص بقانون انتخابات، فالمأزق والخلل في لبنان قد أصاب المثلث الذهبي الحقيقي، مثلث العيش المشترك، والحياد الايجابي، وحصرية السلطة، لذلك تشكل مبادرة الحريري ببنودها المتكاملة الاساس في برنامج بناء وطن لكل أبناؤه، وليس برنامج انتخابات نيابية ظرفية تعكس مصالح ومواقع فئوية وطائفية فقط".
وقال: "إن تجديد بناء الدولة الحديثة المدنية، هو تجديدٌ لنهضة لبنان، الممتلك لقراره الوطني المستقل، والمتفاعل مع محيطه العربي في قضاياه المصيرية ولا سيما قضية فلسطين"، لافتا الى "اننا أيضاً نثق كلياً بقدرة الشعوب على تحقيق تطلعاتها المشروعة في الحرية والكرامة والديمقراطية ضمن مناخ الربيع العربي ، ولا سيما في سوريا، حيث تستمر المعاناة، ويستمر الصمود الذي يؤشر ويؤكد على سقوط الطاغية عاجلاً ام آجلاً، وعندها سنستمر في التزام الوحدة الوطنية اللبنانية بلا أي إستقواء داخلي، ولكننا سنفرح من أعماق قلوبنا للانتصار الاكيد للحرية المضرجة بدماء الشهداء، المستندة الى العدالة. وعند ذلك، سندبُك فرحاً مع روح نصير الذي لطالما بشرنا بالانتصار".


mtv

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
أسرار الصحف
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 12 ؟  
  
 
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان