عناوين الصحف الصادرة في بيروت صباح اليوم السبت 25 تشرين الثاني 2017   -   عون أنقذ الحريري مرّتين.. فهل ينجح في الثالثة؟!   -   هكذا قرأت القوات الإستقالة بأسبابها وأهدافها والأبعاد   -   بهية الحريري تقدّر عون!   -   اختفى لأكثر من 7 ساعات.. إمام مسجد العريش يروي ما حصل في "مذبحة الروضة"   -   بالتفاصيل- ترامب يكشف عن عملية للموساد في سوريا.. من كانت تستهدف؟   -   تدهور سيارة على اوتوستراد الجية   -   قبيسي: بقيادة بري وكل الواعين تمكنا من الخروج من الازمة الاخيرة   -   المشنوق كان يعلم بمحاولة اغتياله..   -   موقف العرب من "حزب الله" يتدرج صعوداً!   -   عون ليس شيحاويّاً: التبعيّة ليست «طبيعة»   -   "مجزرة القرن" في سيناء.. مصر ترفع رايات الحداد والثأر!   -  
بهية الحريري تنجو من محاولة اغتيال
تمّ النشر بتاريخ: 2017-11-11

أكّد مصدر أمني لقناة "الميادين" أنّ "الأجهزة الأمنية أوقفت شخصاً يتواصل مع الموساد الإسرائيلي لتنفيد عملية اغتيال في مدينة صيدا". وكشف أنّ "الموقوف كان يراقب موكب النائب بهية الحريري".

وأوضحت معلومات "الميادين" أنّ "الموقوف م.ض (60 عاماً) كان يعمل على تجنيد خلية للعمل لصالح الموساد ولتنفيذ عمليات إرهابية في لبنان". وقالت المصادر الأمنية إنّ "الموقوف لا يزال رهن التحقيق والعمل جار لتوقيف شركائه".

من ناحيتها، ذكرت قناة الـ"LBCI" أنّ "الأمن العام أوقف بتاريخ 9 تشرين الثاني العميل الإسرائيلي محمد الضابط، الذي اعترف بتكليفه بعملية اغتيال النائبة بهية الحريري، علماً أنّ الأمن العام أحبط محاولة الإغتيال بـ5 من الشهر الحالي. والضابط من صيدا، كان يراقب تحركات بهية الحريري تمهيداً لتنفيذ عملية الإغتيال، والهدف كان اشعال فتنة وضرب الإستقرار الأمني".

وزارة الداخلية تنفي

ولاحقاً، نفت وزارة الداخلية والبلديات الأخبار عن محاولة اغتيال الحريري، وجاء في بيان صادر عنها التالي: "نفت وزارة الداخلية والبلديات الأنباء التي تردّدت في بعض وسائل الإعلام حول اعتقال شخص كان يراقب موكب النائب السيدة بهية الحريري. وأكّدت الوزارة أنّ مثل هذه الأنباء تؤدّي إلى مزيد من البلبلة بين اللبنانيين، وهو ما لا يحتاجونه على الإطلاق في هذه الظروف".

وأضاف البيان: "تتمنّى وزارة الداخلية على وسائل الإعلام نشر الأنباء الأمنية التي تصدر في بيانات رسمية عن الجهة المعنية، وإلا فإنّها تكون تساعد في نشر أخبار تضرّ بالسلم الأهلي، مثلها مثل الذي يسرّب هذه الأنباء إليها، وذلك تحت طائلة المحاسبة الوطنية".

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 17 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان