نيران واسعة.. وسلطات إسرائيل تطلب طائرات إطفاء خارجية   -   خطر يهدد الصحة.. احذورا هذه المادة في منازلكم!   -   "ناشيونال انترست": هذه طلبات أميركا من "صنّاع الملوك" في الحرب مع إيران!   -   ريفي : واهِم باسيل وفريقه إذا اعتقد أنه يستطيع أن يهوِّل عليّ بدعواه القضائية   -   "إنتي مين" مسلسل "يشبه" المشاهد   -   "أرقام الموازنة وضعت لتقرّ نهاية حزيـران"   -   في مصر.. 3 حالات وفاة وسلسلة حرائق بسبب موجة الحر   -   الأفوكادو لخسارة الوزن.. هكذا عليكم تناوله!   -   ميقاتي: نرفض التعدّي على صلاحيات رئيس الحكومة   -   الفيفا تحسم: كأس العالم 2022 في قطر من 32 فريقا   -   الاخبار: الامتحانات الرسمية المهنية قد تؤجل الى 24 حزيران هذا العام   -   جلسة أخيرة الجمعة... باسيل متمسك بموقفه من الموازنة والحريري غاضب   -  
أرسلان: سيشهد الحزب الديمقراطي نقلة نوعية لن أسميها جردة حساب
تمّ النشر بتاريخ: 2018-06-12

غرد رئيس “الحزب الديمقراطي اللبناني” وزير شؤون المهجرين في حكومة تصريف الاعمال طلال أرسلان عبر حسابه على “تويتر”، قائلا :” في أصعب المراحل وأحلك الظروف، بقي الحزب الديمقراطي اللبناني منارة عملنا وأساس أملنا، فلا المقاعد ولا الحقائب ولا مناصب الكون كلها توازي مؤسسة ينتمي إليها المخلصون الأوفياء، أولئك الذين وقفوا بجانب دار خلدة في أشد أيامها، وطبعا لا يخلو الأمر من البعض القليل الذي تجعله أطماعه وانتهازيته من القفز في منتصف الطريق، فهم موجودون في كل زمان ومكان”.

أضاف: “أما كلامي اليوم، كلام للأوفياء الصامدين في وجه الأعاصير، الصابرين على الحروب التي تعرضنا لها بكل عزم وقوة وعنفوان”.

وختم: “لكم أقول، المستقبل لكم، لأولادكم وأحفادكم، وسيشهد الحزب الديمقراطي نقلة نوعية، لن أسميها جردة حساب، بل نقلة في سبيل ترسيخ مبدأ المؤسسة، التي وبعد أيام معدودة ستبلغ من العمر 17 سنة، احتضنتنا جميعا وتحملتنا جميعا، وهي باقية كجبال لبنان إلى أبد الآبدين”. 

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
أسرار الصحف
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 5 + 18 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان