هكذا علّق رياض سلامة على "استقالته"   -   حاصباني: نحن اكثر من يسهل تشكيل الحكومة ولكن جشع بعضهم لا حدود له   -   هجوم مسلح يستهدف عرضاً عسكرياً بمدينة الأهواز الايرانية.. ووقوع قتلى وجرحى (صور وفيديو)   -   الحريري: رياض سلامة صحته حديد   -   المنطقة تغلي... ما علاقة الجنوب بمعركة إدلب المؤجّلة؟   -   هذا ما كشفه علماء عن الكارثة المناخية "الجليدية" القادمة   -   يصوِّر النساء ثم يطلب منهن التعرّي للكشف عليهن منتحلا صفة موظف بالأمم المتحدة   -   عناوين الصحف اللبنانية ليوم السبت 22-09-2018   -   تصريح "مهين" من رئيس ريال مدريد بحق رونالدو   -   الراعي من كندا: المسؤولون في لبنان يخربون اكثر مما يبنون   -   حاولوا مغادرة لبنان بطريقة غير شرعية... فغرقوا مقابل شاطئ عكار   -   فيديو.. هجوم دام في إيران يوقع 30 قتيلا من الحرس الثوري   -  
باسيل: اتفاق معراب ليس لائحة طعام نختار منها ما نشاء
تمّ النشر بتاريخ: 2018-07-04

اكد رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل انه لا يمكن استعادة الحقوق من دون دفع ثمن وسيكون هناك حكومة ونعمل ان تكون افضل من التي قبلها، مشيرا الى انه ليس كل مرة هناك تأليف حكومة يجب ان نتخطى إرادة الناس.

ولفت باسيل في حديث لبرنامح "بموضوعية" عبر الـ"أم تي في" الى أن  العقد على مر الوقت في تشكيل الحكومات أدّت إلى تحسين التمثيل فيها أكثر وأكثر وصولا إلى التوازن الحقيقي وهذا الأمر لم يكن سهلا، معتبرا ان موضوع حقوق المسيحيين دائما في البال وينبغي ألا ننسى أين كنا في حكومة الـ 2005 مع ثلاثة وزراء وأين أصبحنا.

وقال باسيل: "نكرّس في عهد الرئيس عون حصص الطوائف طالما النظام طائفي كي لا يمس أحد بها، والوقت ضاغط على الجميع ويجب تكثيف الاجتماعات كي نثبّت معادلة غير مستعدّين للمناقشة بها مجددا، وينبغي أن تتكرّس أحجام الكتل النيابية نسبيا في تشكيل الحكومة، ونحن خرجنا من انتخابات ينبغي أن تنعكس نتائجها في تشكيل حكومة الوحدة الوطنية، ونطالب بحكومة من 32 وزيرا".

واضاف باسيل: "اتفاق معراب ثنائي لا نستطيع فرضه على الآخرين، ونحن اتفقنا على المقاعد المسيحية مع الأخذ بعين الاعتبار الآخرين ومنها حصة الرئيس، واتفاق معراب كلّ متكامل، أساسه سياسي بأننا مشروع واحد قائم على إعلان النوايا والعمل سويا ومن ضمنه التوزيع الوزاري والتعيينات والانتخابات، ومع فكرة أساسية بأننا فريق سياسي واحد داعم للعهد، وأساس هذا الاتفاق قد اهتز".

ولفت الى انه من قبل إقالة الرئيس سعد الحريري، كنا نتواجه والقوات داخل الحكومة، وأين كانت القوات في أزمة الحريري؟ وهل هذا دعم للعهد؟ مشددا على انه بالنسبة الينا المصالحة المسيحية على المستوى الشعبي لا عودة عنها ولهذا تحملنا الاساءات والظلم.

وراى باسيل ان اتفاق معراب ليس لائحة طعام نختار منها ما نشاء واساسه سياسي يقوم على دعم العهد لتحقيق مشروع مشترك ومن ضمنه تفاهم ثنائي غير ملزم للآخرين على الحكومة والتعيينات والانتخابات النيابية.

وكشف باسيل عن انهم قالوا الكثير عن بواخر الكهرباء وعاد مجلس الوزارء وأقرّها، وقال: "لا يمكن ان تربط بين "خيك" والفساد عن غير حق ثم تقول نحن نعمل للشراكة في ما بيننا".

وقال: "بحسب التوزيع المعمول به لا يحق للقوات الا بثلاثة وزراء، لكن نحن لم نقل اننا لا نقبل بأن ينالوا اربعة اما اذا طالبوا بخمسة فيصبح حق التكتل عشرة لأن حجمنا هو الضعف، ولكن اكرر ان التفاهم السياسي هو الاهم وعلى اساسه نعطي مما هو حق لنا كما فعلنا في السابق بارادتنا وليس بالفرض، نحن والقوات نعرف ان الفساد في الدولة لم يتسبب به لا التيار ولا القوات وانا لا اتهمهم بل الومهم على عمل لم يتحقق في الوزارات التي استلموها، هاجمونا كثيرا في ملف الكهرباء بينما نحن لم نهاجم اداءهم في وزارة الشؤون الاجتماعية الذي لا نوافق عليه في ملف النزوح الا في المرحلة الاخيرة، تحدثنا مرارا مع الوزير حاصباني عن موضوع السقوف المالية للمستشفيات ولم يطلب ايراده على جدول اعمال مجلس الوزراء وتركه لمرحلة تصريف الاعمال فرفضه ديوان المحاسبة، ولم نهاجمه في الاعلام. وحتى في وزارة الاعلام كان هناك خلاف مع الوزير رياشي حول تلفزيون لبنان الذي هناك عرف بأن يعين رئيس مجلس ادارته رئيس الجمهورية ولكن فضلنا الا نخرج الامر الى الاعلام".

وقال باسيل: "لا يمكن اتهامنا بالتدخل في الشأن الدرزي لأننا نطالب بتوزير شخص درزي بينما هناك مسيحيون في كتلته، وكل ما في الامر ان الوزير ارسلان ترأس لائحة فاز منها اربعة نواب يحق لهم ان يتمثلوا في الحكومة، وربط تمسك جنبلاط بتوزير ثلاثة دروز اشتراكيين بالفيتو الميثاقي في المستقبل يصعب الامور، والحلول في الموضوع الحكومي سهلة لكن تحتاج لبعض الهدوء".

وسأل باسيل: "في أي عرف يمنع على فريقنا أن يستلم وزارة المالية أو الداخلية؟ إن قيل هذا الأمر لفريق آخر هل تتشكّل الحكومة؟ وهل قليلة هذه التضحية التي نقوم بها؟".

وكشف عن انه اقترح أن يتنازل عن وزارة الخارجية لتأخذ القوات الداخلية لأنه ممنوع عليها استلام الخارجية، وعندها طلب من الحريري ان يأخذ هو الخارجية وان يعطي القوات الداخلية".

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 5 + 60 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان