تطورات إيجابية قد تحصل في الأيام المقبلة   -   توقيف مطلق النار على زين العمر وسيمون حداد في جونية   -   غريزمان: أردت تنفيذ ركلة الجزاء على طريقة زيدان.. ولكن!   -   القاضي نديم غزال يوضح سبب استقالته   -   من هو أفضل لاعب في مونديال روسيا؟   -   الراعي: كل تأخير في تأليف الحكومة له تداعياته السلبية   -   هل يسلم فضل شاكر نفسه؟   -   الحريري يتفق مع جنبلاط وجعجع   -   محفوض: على النظام السوري الاعتراف بارتكابه المجازر   -   نهائي مونديال روسيا.. فرنسا تعانق الذهب للمرة الثانية في تاريخها بفوزها برباعية على كرواتيا   -   عناوين الصحف الصادرة في بيروت اليوم السبت 14 تموز 2018   -   الحاج حسن وتكتل نواب بعلبك الهرمل التقوا لجنة العفو العام: أمام القانون بعض العقبات وأهميته أنه ينعش المنطقة   -  
حاصباني: نشر إتفاق معراب ليس نعياً له إنما إعادة توضيح
تمّ النشر بتاريخ: 2018-07-08

Article Image

أشار وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الأعمال غسان حاصباني إلى أنّ "الرأي العام المسيحي أيّد نص تفاهم معراب الذي قرأه رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع يوم أعلن دعمه ترشيح العماد ميشال عون إلى سدة الرئاسة". واعتبر في حديث تلفزيوني أنّ "تفاهم معراب لم يكن يوماً للإطاحة بأيّ من الفرقاء السياسيين إنّما له علاقة بحصة الفريقين، والورقة التي نشرت كانت قد وضعت لترسيخ هذا الإتفاق ولتنظيم العلاقة بينهما". وأشار إلى "ضرورة تشكيل لجان مشتركة بين القوات والتيار كما نصّ عليه الإتفاق الأمر الذي لم يحدث"، مؤكّداً "عدم إتهام أحد باسقاط هذا التفاهم".

 

وأسف حاصباني سائلاً "كيف أنّ البعض يحاول تضليل الرأي العام عبر الترويج بأنّ القوات عارضت كل الملفات وهذا أمر غير صحيح". وأضاف: "ماذا عطلت القوات في هذه الحكومة"؟ وطالب "كلّ من يتهم القوات بالعرقلة أن يتقدم بورقة تحمل الملفات التي عارضتها القوات اللبنانية"، مشيراً إلى أنّها "عارضت بنداً واحداً في خطة الكهرباء وهو بند إستجرار800 ميغاواط الذي عرف بصفقة البواخر طالبت بإعادته إلى دائرة المناقصات كما تنص القوانين من أجل الحصول على حلول للطاقة الموقتة وذلك بعدما قال الرئيس عون إن لا صفقات بالتراضي في هذه الحكومة وهذا ما تمسكنا به كوزراء قوات".

 

ولفت إلى أنّ "القوات شريكة في إنجاح العهد بإيصال العماد عون إلى الرئاسة وإنجاح حكومته الأولى"، موضحاً أنّ "نشر الإتفاق ليس نعياً له إنّما إعادة توضيح". وأردف بالقول: "هناك نوع من اللغط والضبابية حوله وأعلنت بنوده من أجل توضيحه، فالوثيقة الداخلية التي تترجم الإتفاق بقيت سرية وكثر الكلام عنها بشكل ملتبس وآخره خلال مقابلة الوزير باسيل فما كان علينا إلّا نشرها. البعض مرتاح الى نعي تفاهم معراب ويعتبر ان هذا التفاهم أدى واجباته ولم يعد له منفعة". وتابع: "بالنسبة للقوات التفاهم ودعم العهد ودعم الرئيس عون ساري المفعول حتى الساعة، وإذا كان لدى أحد نية واضحة للخروج منه فليقل لنا بوضوح".

 

وأوضح حاصباني أنّ "القوات ملتزمة بالتهدئة ولكن الهجوم على وزرائها وعلى تفاهم معراب وتضليل الرأي العام أجبرها على توضيح كل البنود"، لافتاً إلى أنّ "هذه الهجوم اعتدنا عليه كلّما إقترب تشكيل الحكومة يعكس نيّة واضحة لإحراج القوات وإخراجها من الحكم". وختم: "إطالة فترة تشكيل الحكومة لها انعكاسات سلبية على الواقع اللبناني، ونحن نطالب بحجمنا فقط لا غير، واذا أراد أحد من الأطراف التنصل من تفاهم معراب علينا مراجعة فخامة الرئيس عون لمعرفة رأيه بالموضوع".

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 7 + 15 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان