بعد حديثه عن تهريب 6 مليارات دولار.. بيفاني إلى القضاء   -   صندوق النقد يحذّر لبنان: توافقوا حول الخطة الإنقاذية.. فهل يقدّم المساعدة؟   -   الدولار في السوق السوداء يعاود الارتفاع... كم بلغ؟   -   حركة خارجية لافتة باتجاه لبنان... المساعدة ممكنة والشروط واضحة   -   القضاء يطلب التوسع بالتحقيق حول تحويلات ما بعد 17 تشرين   -   انهيار لبنان ممنوع... هذا ما يحضر في كواليس دول القرار   -   هل سَتتم العودة إلى إقفال البلد؟   -   باسيل: سعر الدولار سينخفض   -   بعد انخفاضه التدريجي.. إليكم سعر صرف الدولار بحسب نقابة الصرافين   -   "حزب الله" يقطع الطريق على المبادرات الاوروبية   -   الجيش يوضح ما حصل في العديسة ليل أمس   -   لا حلول نهائية على يدّ حكومة "اللون الواحد"   -  
"هجمة" وزارية الى سوريا
تمّ النشر بتاريخ: 2018-09-06

تابع وزير الصناعة حسين الحاج حسن محادثاته اليوم في سوريا والتقى ووزير الزراعة غازي زعيتر مع وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك عبدالله الغربي في حضور الامين العام للمجلس الاعلى السوري اللبناني نصري خوري ونقيب مصدري ومستوردي الفاكهة والخضار في لبنان نعيم خليل. وتم البحث في العلاقات الاقتصادية وتسهيل تصدير المنتجات اللبنانية الصناعية والزراعية الى سوريا ولا سيما الموز اللبناني الذي عمدت سوريا منذ بداية الحرب الى تبني تدبير استثنائي يجيز استيراد الموز اللبناني. وبلغ حجم الاستيراد العام الماضي بما قيمته عشرون مليون دولار اميركي. كما تم الاتفاق على ان يعقد الوزيران زعيتر والغربي اجتماعاً ثانياً اواخر ايلول الجاري لمتابعة الملف وتحديد موعد بدء السماح بتصدير الموز الى سوريا والمتوقع في تشرين الاول المقبل.

بعد الاجتماع قال الحاج حسن:" نحن هنا للمشاركة في معرض دمشق الدولي ولاجراء محادثات مع الوزراء والمسؤولين السوريين حول كافة الامور ولا سيما الاقتصادية والصناعية وتسهيل التبادل. هنّأنا في المناسبة القيادة السورية والشعب السوري على الانتصارات التي حققوها على الارهاب. وان حجم المشاركة العربية والدولية واللبنانية في المعرض هذا العام يدل على بدء استعادة سوريا عافيتها الاقتصادية ونأمل ان تتسارع الوتيرةر لما فيه مصلحة سوريا ولبنان ايضاً. ولدينا تجارب مشجّعة في السنوات الماضية في تسهيل عدد من الامور من قبل السوريين ومن بينها تصدير الموز الى سوريا. وهذا الامر يتابعه اليوم الوزير زعيتر. لقد قامت سوريا على الرغم من الظروف الاقتصادية الصعبة التي مرت بها بمادرة كريمة وكبيرة بمساعدة الاقتصاد اللبناني عبر تسهيل تصدير الموز اليها."

واضاف:" لا بد من الاشارة الى ان الحركة الاقتصادية بلغت ذروتها بين لبنان وسوريا في العام 2010 حين بلغ التصدير الى لبنان 400 مليون دولار منها مئة مليون دولار التصدير الزراعي. في حين بلغ في العام 2010 ايضاً حجم الترانزيت من لبنان عبر سوريا الى كل من الاردن والعراق نحو مليار وسبعة مئة مليون دولار اميركي، اي ان حجم الحركة الاقتصادية بين لبنان وسوريا وعبرها تجاوز الملياري دولار. نأمل ان تعود هذه الايام التي كان فيها لبنان وسيبقيان على علاقة اقتصادية متينة وقوية."

وقال الوزير زعيتر:" نشكر الاخوة في سوريا على استقبالهم ونهنّئهم على الانتصارات على الارهاب وعلى استعادة سوريا سيطرتها على معظم اراضيها. وبحثنا في الامور الاقتصادية الثنائية، ولا سيما في موضوع تصدير الموز الى سوريا. ودائماً المؤشرات هي ايجابية من قبل المسوؤلين السوريين. وعلى الرغم من الظروف التي تمرّ بها على الصعد الاقتصادية المختلفة، بقيت سوريا واقفة الى جانب المصنّع والمزارع اللبناني. وتجربتنا السابقة منذ العام 2010 الى اليوم في ما يتعلق بتصدير الموز وغيرها من الامور كانت اكثر من جيدة بل شعور الاخ مع اخيه."

اضاف:" نحن اليوم مع وزراء الصناعة والاشغال العامة والنقل والسياحة نلبي الدعوة الى افتتاح معرض دمشق الدولي. وهو معرض لكل العرب والعالم ومهم جداً في هذه المرحلة من اعادة الاعمار. لبينا الدعوة بشكل رسمي وليس بصفتنا الشخصية."

ورحّب الوزير الغربي بالوزيرين الحاج حسن وزعيتر وبالامين العام للمجلس الاعلى السوري اللبناني. وقال:"اللقاء كان بعيداً عن البروتوكول. لقاء اخوة صادقة بين بلدين وشعبين. كانت الحركة الاقتصادية عام 2010 في ذروتها بين البلدين. واستوردنا ما قيمته اربع مئة مليون دولار اميركي من لبنان ومن بينها مئة مليون دولار منتجات زراعية.وبلغت حركة الترانزيت نحو مليار وسبع مئة مليون دولار. نأمل ان تعود الحركة الاقتصادية كما كانت بين البلدين. ونحن نرحّب دوماً باخوتنا اللبنانيين ونسعى لتقديم كافة التسهيلات المطلوبة."

ثم انتقل الوزيران الحاج حسن وزعيتر ونصري الخوري وانضموا الى الاجتماع الذي كان قائماً بين وزير النقل السوري علي حمود ووزير الاشغال العامة والنقل يوسف فنيانوس. وانضمّ بعد ذلك الى هذا الاجتماع وزير السياحة افيديس كيدانيان.

تمّ التباحث في العلاقات الاقتصادية وتطوير التعاون على مختلف الصعد.

ويشارك الوزراء اللبنانيون الاربعة عند الثامنة مساء في افتتاح معرض دمشق الدولي ويفتتحون الجناح اللبناني فيه الذي يعرض فيه نحو ستون شركة ومؤسسة انتاجية وصناعية في مجالات اعمارية وصناعية وهندسية وتكنولوجية.

المستقبل يعلّق: وتعليقا على زيارات الوزراء لسوريا، قال مصدر سياسي في تيار المستقبل "تصريف أعمال وعلاقات سياسية بزي وزاري وزيارات تلزم أصحابها فقط ولا تلزم الحكومة ورئاستها وأطرافها كافة".

المركزية

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 2 + 13 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان