هل يُسهم تنسيق الداخلية والحزب بعودة الدولة إلى الضاحية؟   -   حماس تغلق البحر أمام الصيادين بغزة حتى إشعار آخر   -   خبر سار للبنانيين الراغبين بالدراسة بموسكو.. والفيزا الروسية ستصبح "أسهل"؟   -   طائرة بومبيو "تفقد توازنها" بمطار بيروت.. "شكلك متقّل بالأكل يا مايك"! (صورة)   -   عناوين الصحف ليوم الاثنين 25 أذار 2019   -   تبرئة متهم من تهريب الكبتاغون بواسطة برّادات   -   الرئيس عون غادر إلى روسيا في زيارة رسمية   -   عناوين الصحف ليوم الأحد 24 آذار 2019   -   وزارة الصحة تصدر بياناً توضيحاً بشأن وضع 4 أشخاص تعرضوا للدغات أفاع   -   هذا ما يحمله الرئيس عون إلى روسيا... فهل من انسجام لبناني-روسي؟   -   مصادر بري: أهمية زيارة بومبيو أنها أنهت اقتراح هوف لترسيم الحدود البحرية   -   الحجار رداً على ترامب: الجولان أرض عربية مهما طال الزمن   -  
هل يتدخّل اللواء ابراهيم بين بعبدا والمختارة؟
تمّ النشر بتاريخ: 2018-09-14
على جبهة العلاقة المأزومة بين "التيار الوطني الحر" و"الحزب التقدمي الاشتراكي" على خلفية القرارات المتبادلة بإزاحة موظفين محسوبين على الطرفين، لم يُرصَد تدخّل أي وسيط للتخفيف من أجواء الاحتقان على خط بعبدا-المختارة، في ظل انقطاع جسور التواصل تماماً بينهما وتأكيد مطّلعين صعوبة زيارة جنبلاط لعون قريباً مثلما فعل في تموز الفائت في عزّ الأزمة الحكومية. 
ويراهن متابعون، بحسب "الجمهورية"، على احتمال تدخّل المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم مجدداً بين الطرفين، كما فعل في مراحل سابقة.

الى ذلك، اعتبرت مصادر الحزب التقدمي الإشتراكي لـ"الجمهورية" انه بات واضحاً ومعروفاً أنّ لجوء "التيار" ونوابه باستمرار الى لغة الشتائم والتهديد والوعيد مَردّه الى ضعف الحجة السياسية التي لا يملكونها، وبالتالي يدفعون في اتجاه هذا المنحى التصعيدي الخطير، مؤكدة انها بطبيعة الحال لن تتوانى عن الرد حيث يجب.

المصدر: الجمهورية
هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
أسرار الصحف
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 18 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان