عناوين الصحف المحلية الصادرة يوم الاثنين في 19 تشرين الثاني 2018   -   المولدُ النبوي.. قيمٌ حاضرة ومشروع كوني للتمدن   -   فضيحة صحية جديدة.. لحوم ودجاج فاسد في خلدة! (صور)   -   دبي تنزف: المغتربون يعودون.. غلاء وبطالة في "سويسرا الخليج"!   -   خلاص الحريري في حكومة سياسيّة غير نيابيّة... ماذا عن الآخرين؟   -   الراعي: المصالحة من اعظم الامور والبلد لم يعد باستطاعته التحمل   -   زياد برجي: شعرت بالذنب خلال خلافي مع إليسا!   -   "الأفق المُقفَل" يرحّل الحكومةَ إلى الـ2019؟   -   عناوين الصحف ليوم الأحد 18 تشرين الثاني 2018   -   هل تعلق الحكومة في نفقٍ مظلم؟   -   باسيل: تشكيل الحكومة غير مرتبط بأي رهان خارجي   -   بالأسماء.. مطار بيروت يمتنع عن تزويد الطائرات الإيرانية والسورية بالوقود لهذه الأسباب   -  
هل يتدخّل اللواء ابراهيم بين بعبدا والمختارة؟
تمّ النشر بتاريخ: 2018-09-14
على جبهة العلاقة المأزومة بين "التيار الوطني الحر" و"الحزب التقدمي الاشتراكي" على خلفية القرارات المتبادلة بإزاحة موظفين محسوبين على الطرفين، لم يُرصَد تدخّل أي وسيط للتخفيف من أجواء الاحتقان على خط بعبدا-المختارة، في ظل انقطاع جسور التواصل تماماً بينهما وتأكيد مطّلعين صعوبة زيارة جنبلاط لعون قريباً مثلما فعل في تموز الفائت في عزّ الأزمة الحكومية. 
ويراهن متابعون، بحسب "الجمهورية"، على احتمال تدخّل المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم مجدداً بين الطرفين، كما فعل في مراحل سابقة.

الى ذلك، اعتبرت مصادر الحزب التقدمي الإشتراكي لـ"الجمهورية" انه بات واضحاً ومعروفاً أنّ لجوء "التيار" ونوابه باستمرار الى لغة الشتائم والتهديد والوعيد مَردّه الى ضعف الحجة السياسية التي لا يملكونها، وبالتالي يدفعون في اتجاه هذا المنحى التصعيدي الخطير، مؤكدة انها بطبيعة الحال لن تتوانى عن الرد حيث يجب.

المصدر: الجمهورية
هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 9 + 20 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان