توفي أثناء ممارسته الرياضة في أحد نوادي الكورة   -   عملية تجميل لأنفها أدخلتها في غيبوبة.. هذه قصّة دعاء   -   عناوين الصحف اللبنانية ليوم السبت 20-10-2018   -   هل يستعد الشرق الأوسط لتغييرات استراتيجيّة في تركيبته؟   -   على خلفية مقتل خاشقجي... الملك سلمان يصدر أمرا ملكيا   -   بعد إعفائه من منصبه: رسالة من القحطاني لزملائه بالديوان الملكي.. ماذا قال؟   -   صحناوي: لوضع قاعدة لتشكيل الحكومة وفرضها خلال المفاوضات حتى لا تطول المهل   -   قصر بعبدا ينفي ما أوردته إحدى المحطات: الخبر مختلق جملةً وتفصيلاً   -   "CIA": قلقون من محاولة روسيا والصين وإيران التأثير على الانتخابات بتشرين الثاني   -   التفاؤل الحكومي على حاله... والرئيس عون يتمسك بـ"العدل"   -   عمرو دياب يعلن حبه لدينا الشربيني أمام الجمهور   -   ترامب غاضب من لبنان: إيران قلصّت الدفع.. وهذه الوزراة "كنزٌ" لـ"حزب الله"   -  
الجلسة التشريعية.. بري يسحب صواعق التفجير "مع حبة مسك"
تمّ النشر بتاريخ: 2018-09-24

أولى جلساتها التشريعية عقدتها الولاية المجلسية في ظلّ حكومة تصريف أعمال، وعلى إيقاع جو متشنّج بين الفرقاء السياسيين على خلفية التعثّر في المسار الحكومي .

 

وسجل الرئيس نبيه بري نجاحاً مزدوجاً، الأوّل كونه انتزع توافقاً على تشريع تخطّى الضرورة بجدول أعمال فضفاض نوعاً ما، فيه على سبيل المثال اقتراح قانون استبدال اسم قرية "بتشليدا" في قضاء جبيل باسم قرية "بتشليدا وفدار"، اقتراحٌ لا يمت للضرورة بصلة. والنجاح الأبرز سجّله بري داخل القاعة العامة، بحيث عمد إلى سحب فتيل أي "فتيشة" قد تشعل الجلسة.

 

هذا الأسلوب بدأ بالتعامل به مع أهل بيته أولاً، بحيث تطرّق النائب ياسين جابرفي مداخلته إلى ما ذكر في إحدى الصحف عن نية وزير الطاقة طلب اعتمادات مالية إضافية لتأمين الكهرباء بقيمة 430 مليون، "والأجدى أن تذهب الأموال لتأمين الدواء للأمراض السرطانية"، وقبل أن تبدأ حفلة الردود لا سيّما وأن تسريب رسالة جابر الصوتية حصل عشية الجلسة وحول الموضوع عينه الذي تناوله جابر في رسالته أي الكهرباء، تدخّل بري على وجه السرعة قائلاً لعضو كتلته "شو بدنا بكلام الجرايد مع احترامنا للصحف "منهياً مداخلة جابر. بالطريقة عينها تعامل مع مداخلة النائب أنور الخليل الذي أشار إلى الإقالات من الوظائف على خلفيات طائفية فطلب بري شطبها من المحضر .

 

امتازت الجلسة الصباحية بشقين سياسي وتشريعي، في الأول حاول النائب جميل السيد تصويب سهامه باتجاه الرئيسين بري والحريري، معتبراً أنّ وجود حكومة مستقيلة لا يستوفي الشروط الدستورية للتشريع، لا سيّما وأنّ القوانين يجب أن توقّع من رئيس الجمهورية ومن رئيس الحكومة لتصبح نافذة"، طالباً من النواب الوزراء الجلوس في المقاعد النيابية، ومن الوزراء مغادرة الجلسة، فردّ بري حاسماً الجدل "نشرّع وفق الدستور والمادة 69 تعطينا هذا الحق". السيد حاول تحميل الحريري مسؤولية تأخير التأليف قائلاً: "عدم تشكيل الحكومة فشل يُحسب على الرئيس المكلف أيّاً يكن سببه، واقترحُ تحويل الجلسة إلى جلسة لمناقشة أسباب المماطلة في تأليف الحكومة". لم يرد على مداخلة السيد أحد من نواب المستقبل.

 

جلوس الحريري إلى جانب كتلته في مقاعد النواب بعض الوقت لقي تعليقاً ممازحاً من بري "قوم قوم عشنا ومتنا لنشوفك هون"، في إشارة إلى المكان المخصص لرئيس الحكومة. أمّا ملاحظة النائب سامي الجميل بأنّ القوانين لا تصبح نافذة بظل حكومة تصريف أعمال، قابلها بري بالقول: "ستصبح نافذة وحبة مسك".

 

خمسة مشاريع واقتراحات قوانين أقرت في اليوم الأوّل من التشريع وهي :

 

*مشروع قانون الإدارة المتكاملة للنفايات الصلبة، وقد شهد نقاشاً مستفيضاً لكل مادة من مواده الأربعين، في وقت اعتبرته النائبة بولا يعقوبيان بأنّه عار على المجلس، ولم تنفع إيضاحات رئيس الحكومة وعدد من النواب بأنّ القانون لا علاقة له بالمحارق أو أي طريقة أخرى للمعالجة، بل أنّه يضع إطاراً قانونياً لمعالجة النفايات، وبأنّ خيار المحارق أو المطامر أو أيّ طرح آخر يُعتمد في مجلس الوزراء، يعقوبيان غادرت الجلسة لتنضم إلى احتجاج "ائتاف إدارة النفايات" في ساحة رياض الصلح ،والمشروع أقرّ بعد أكثر من ساعتين ونصف من المناقشة، تمكّن خلالها التيار الوطني الحر من جعل الهيئة الوطنية ل‍إدارة النفايات الصلبة التي ستتشكل بموجب القانون مرتبطة بوزير البيئة وليس برئيس مجلس الوزراء، بعدما سقط اقتراح وزير المال علي حسن خليل بربطها برئيس الحكومة من خلال التصويت، وهو الإقتراح الذي أيدته كتلة اللقاء الديمقراطي لأنّ هذه الموضوع لا يمكن أن يتحمل عبئه وزير واحد قال شهيب" بل يجب أن يكون في عهدة مجلس الوزراء لأنّ الوزير وحده لا يمكنه على سبيل المثال أخذ قرار بإنشاء مطمر".

 

وفي الجلسة المسائية أقر أربعة قوانين هي :

مشروع قانون المعاملات الإلكترونية

مشروع قانون الوساطة القضائية

اقتراح قانون حماية كاشفي الفساد

اقتراح قانون مكافحة الفساد في عقود النفط والغاز

 

أربعة وعشرون مشروع واقتراح قانون بقي على الجدول، أبرزها اقتراح قانون معجل مكرر لدعم الفوائد على القروض السكنية، واقتراح يتعلق بالمفقودين قسراً، ومشاريع تتعلق بتحضير الأرضية التشريعية لمقرارات مؤتمر سيدر .

     المصدر: لبنان 24

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 4 + 20 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان