مع عودة الموظّفين.. كيف بدت الحركة في صيدا؟   -   ماذا يعني أن تهدّد السفيرة الأميركية "حزب الله" عبر الـ"أو تي في"؟   -   اجتمعوا بقيادي بـ"حزب الله" بالضاحية.. من هم الحاخامات الذين "التقاهم" جنبلاط ونصرالله؟ (صورة)   -   بعد إعلان الصرافين فك إضرابهم.. هذا سعر الدولار للتحاويل النقدية اليوم   -   " لسنا عرباً كي تقتلونا ونصمت".. هذه حقيقة الصورة التي وقع كثيرون في فخها   -   "الهيركات" ساحة المواجهة مع الصندوق   -   "مفرد ومجوز"... تلك الكذبة الكبيرة!   -   بري إستقبل السفير البريطاني وعرض الوضع المالي مع جمعية المصارف   -   اجتماع هام اليوم بشأن فتح المطار.. وتغييرات بانتظار المسافرين   -   طبيب بارز: "كورونا" فقد قوته.. وبات أقل فتكاً   -   جنبلاط ينتقد العهد: "نكسة التغيير"   -   رسالة من السفير البريطاني إلى اللبنانيين الراغبين بالسفر إلى المملكة المتحدة.. الشروط تغيرت (فيديو)   -  
في صيدا وضواحيها... سرقا 24 محلا تجاريا!
تمّ النشر بتاريخ: 2019-04-26

صــدر عــــن المديريـة العـامـة لقــوى الامــن الـداخلي ـ شعبة العـلاقـات العـامـة البــــــلاغ التالــــــي:

خلال شهر آذار من العام الحالي، أقدم مجهولان على سرقة /24/ محلاً تجارياً في مدينة صيدا وضواحيها.

على الأثر، باشرت شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي إستقصاءاتها وتحرياتها، وبنتيجة المتابعة الحثيثة، تمكنت من تحديد هوية الفاعلَين وتوقيفهما، وهما:

_ ص. د. (مواليد عام ٢٠٠٣، فلسطيني)

_ ق. ع. (مواليد ٢٠٠٢، فلسطيني)

بالتحقيق معهما، إعترفا بقيامهما بالسرقات المذكورة، وذلك بالإشتراك مع المدعو: _ م. ر. (مواليد عام ١٩٩٨، فلسطيني) المتواري عن الانظار داخل مخيم عين الحلوة، وقد تم تسطير بلاغ بحث وتحرٍ بحقه، والعمل جارٍ لتوقيفه.

كما اعترف الموقوفان بترويج عملة مزيفة وإطلاق نار داخل مخيم عين الحلوة. سُلّم الموقوفان إلى مفرزة صيدا القضائية في وحدة الشرطة القضائية، للتوسّع بالتحقيق معهما، بناءً على إشارة القضاء المختص.

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 47 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان