ترامب يعلن قطع العلاقات مع منظمة الصحة العالمية   -   اعتصام "الداخلية" مستمر.. وتحرّكات في المناطق تضامناً مع متظاهري بيروت   -   صدور التقرير اليومي لمستشفى الحريري.. إليكم ما جاء فيه   -   نقاش في شأن "البيت الدُّرزي الداخلي".. هذا ما طلبه برّي من أرسلان   -   وزير الصحة: لا داعي للهلع   -   "المستقبل": قرار الانسحاب من الجلسة قطع الطريق على محاولات الابتزاز من بعض الجهات   -   محطات البنزين تواجه خطر الإقفال.. هذا ما كشفته معلومات "لبنان 24"   -   إتّصالات بين برّي وباسيل   -   رؤساء الحكومات السابقون: نستهجن الكلام الخطير الذي استهدف "الطائف"   -   صندوق النقد: المحادثات مع لبنان بناءة وتشمل مجالات كثيرة   -   نقابة المستشفيات: لم نتلق الدفعات التي كنا موعودين بها ولم نعد قادرين على الإستمرار   -   "تعديل الطائف".. الشيعة يلوحون بالصيغة الجديدة   -  
جمعية تجار صيدا وضواحيها أعلنت فتح الأسواق ليلا بدءا من الخميس: لموازنة لا ترهق المواطن والقطاعات وترشيد الإنفاق وضبط مكامن الهدر
تمّ النشر بتاريخ: 2019-05-21
بمناسبة شهر رمضان المبارك وقرب حلول عيد الفطر السعيد ، تقدمت جمعية تجار صيدا وضواحيها من جميع المواطنين بأطيب التهاني والتمنيات سائلةً المولى عز وجل أن يعيد هاتين المناسبتين على لبنان واللبنانيين والأمة العربية والاسلامية بالخير واليمن والبركات .

وفي بيان لها بالمناسبة ، اعتبرت جمعية تجار صيدا وضواحيها ان "الوضع الإقتصادي المستمر بمزيد من الانحدار والتردي على صعيد الوطن ككل ويطال بتداعياته السلبية بشكل اساسي القطاع التجاري ويفاقم من أزمات وخيبات هذا القطاع، ينعكس بطبيعة الحال واقعاً كارثياً على حركة الأسواق في مدينة صيدا يتمثل بإقفال مؤسسات وتعثر أخرى وصرف موظفين ، وبعدم قدرة مؤسسات مستمرة -بالحد الأدنى - على تأمين ما يغطي أعباء استمراريتها من كلفة تشغيلية وايجارات وكهرباء ورسوم وضرائب وغيرها" . 

واضاف البيان : ان جمعية تجار صيدا وضواحيها اذ تثمن الجهود الرسمية المبذولة من اجل مواجهة الأزمة الاقتصادية التي يمر بها البلد عبر العمل على انجاز موازنة تمكن لبنان من تجاوز هذه الأزمة او التخفيف من وطأتها، تتمنى على المعنيين عدم تحميل المواطنين والقطاعات الانتاجية خصوصا المزيد من الأعباء المترتبة على تقليص نسبة العجز في الموازنة ، واعتماد مصادر التمويل البديلة التي لا ترهق المواطن ولا القطاعات العاملة والمنتجة ، وذلك عبر ترشيد الإنفاق وضبط مكامن الهدر . وتأمل الجمعية ان يتم العمل سريعا على اقرار موازنة تكون متوازنة بما يسمح بدفع عجلة الاقتصاد الى الأمام واجراء الإصلاحات المالية المطلوبة للإيفاء بالتزامات لبنان الدولية ولا سيما ما يتعلق منها بمقررات "سيدر" .

واعلنت الجمعية انها بمناسبة شهر رمضان المبارك وقرب حلول عيد الفطر السعيد ، "تتمنى على الزملاء الكرام أصحاب المؤسسات التجارية المساهمة إلى أقصى حدود بتخفيض الأسعار خلال فترة الأعياد " وأن "كافة المؤسسات والمحال في الأسواق التجارية في مدينة صيدا سوف تفتح أبوابها بعد الإفطار إعتباراً من يوم الخميس الواقع في 18 رمضان المبارك 1440 هـ ، الموافق 23/5/2019 وطيلة أيام الأسبوع ولغاية ليلة عيد الفطر السعيد على أن تقفل المحلات التجارية أبوابها أول وثاني أيام العيد" .

المصدر : رأفت نعيم
هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 35 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان