تخطى الـ1600 ليرة بأشواط.. هذا سعر الدولار بالسوق!   -   صور مؤثرة.. "كنداكة" السودان توجه تحية للبنان!   -   هذه هي الطرقات السالكة   -   ساحة "النور" في طرابلس.. قبل وبعد تنظيفها! (صور)   -   "لبنان ينتفض" لليوم السادس على التوالي.. إليكم حصاد اليوم (فيديو وصور)   -   عون يدعو الإعلام للتعاون   -   الحريري شدّد على حق الناس في الوصول إلى أشغالها ومدارسها وجامعاتها   -   نقمة على جوليا بسبب زوجها بوصعب.. وأغنية لفنان توفي في 1995 تشعل التظاهرات!   -   عناوين الصحف الصادرة يوم الثلاثاء في 22 شرين الاول 2019   -   بالفيديو: "كم بنت مجنونة بيغاروا"... الراقصة سماهر تخرج عن صمتها   -   "افتحوا الطرقات"   -   الحريري يتصل بـ"قائد الجيش"... وهذا ما طلبه   -  
التصعيد في المنطقة بهدف التسوية.. لا الحرب!
تمّ النشر بتاريخ: 2019-09-16
لم تكن إقالة مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون خارجة عن سياق الرغبة الأميركية بالبدء الجدي بتخفيف التوتر في المنطقة تمهيداً لتسوية شاملة في معظم الملفات، وهذا ما بدا واضحاً في التعاطي الأميركي مع ملفات كل من سوريا واليمن ولبنان وحتى إيران.

ووفق مصادر ديبلوماسية مطلعة فإن التصعيد الذي حصل مؤخراً في سوريا من عمليات عسكرية تصعيدية في إدلب ومن تصريحات متبادلة هدف بشكل كبير إلى العودة إلى طاولة المفاوضات وفق شروط أفضل لكل فريق من أجل إيجاد حل نهائي، ليس لإدلب فقط، بل لكل سوريا.
الأمر نفسه يحصل في لبنان، إذ إن المصادر تؤكد أن الظروف التي حصلت فيها التسوية الرئاسية تغيرت، أو أقله لم تعد ترضي فئات إقليمية ودولية كانت منكفئة عن لبنان، لذلك فإن ثمة رغبة بتغيير التسوية بعمقها، أي عدم الإستمرار بتسليم البلد إلى "حزب الله" لذلك يزداد التصعيد العسكري والإقتصادي في لبنان، والمالي ضدّ "حزب الله"، الأمر الذي يدفع الحزب للردّ، لكن كل ذلك لن يؤدي إلى حرب بل إلى تسوية وفق قواعد جديدة لصالح هذا الفريق أو ذاك.

وفي  الإطار نفسه تضع هذه المصادر التطورات اليمنية – السعودية، إذ إن توقيت التفجيرات النفطية تزامنت مع شعور اليمنيين بأن هناك رغبة أميركية بالتسوية ووقف الحرب لذلك أرادوا رفع سقف شروطهم.

وتعتبر المصادر أن الإتجاه الأميركي للتسوية مع إيران سيتخذ خطوات عملية قبل الإنتخابات الرئاسية في واشنطن بعكس كل التوقعات السابقة، الأمر الذي سيؤثر على كل توترات المنطقة، لأن جميع الأطراف لا تريد التصعيد العسكري والإنفجار، وكل ما يحصل اليوم هو تصعيد لحجز مكان في 
هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 69 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان