للبنانيين: ممرات التعقيم أخطر من "كورونا".. تؤذي من يمرّون عبرها!   -   ما هو أخطر من الفوضى في انتظار لبنان!   -   الدولار لدى الصرافين.. هذا سعره اليوم   -   بعد فيديو الأمس الناري.. السيد يصعّد: "مش زلة لسان"   -   "المستقبل" ل"السياسة": الخطوط انقطعت نهائيًا مع "التيار الوطني الحر"   -   سعر الدولار للحوالات النقدية من خارج لبنان اليوم الخميس   -   مشاهد مؤلمة: العاملات الإثيوبيات على الأرض أمام قنصلية بلادهن.. "عندما يتخلى الجميع عنك"   -   المفرد- المجوز لا يزال سارياً حتى إشعار آخر   -   تغييرات كبيرة في "الجديد".. إعلامية "المستقبل" ستطل عبر شاشتها!   -   الثورة مستمرّة   -   فضيحة سلعاتا تردّ على البيان الإعلامي الرئاسي!   -   اعتصام للناجحين في امتحانات مجلس الخدمة على الطريق المؤدية الى القصر الجمهوري   -  
"لبنان ينتفض" لليوم الـ44.. استمرار الحراك على وقع أزمة المحروقات (فيديو+صور)
تمّ النشر بتاريخ: 2019-11-29

في اليوم الـ44 على إنطلاق الحراك الشعبي في مختلف المناطق اللبنانية، واصل المحتجون تحركاتهم في تأكيدٍ على الإصرار على تحقيق المطالب المتمثل أولها بتأليف حكومة تكنوقراط تنقذ البلد من الإنهيار. وقد شهدت الساحات والشوارع في العديد من المناطق اعتصاماتٍ حاشدة، مع استمرار الاعتصام في وسط بيروت، في ظلّ انتشار للقوى الأمنية.

ففي صيدا، تجمع عدد من المحتجين في ساحة ايليا، حيث تم قطع طريق التقاطع باتجاهاته الاربعة. وحضر الفنان احمد قعبور وادى عدداً من أغانيه الوطنية، وسط حماسة المحتجين الذين رفعوا الاعلام اللبنانية ورددوا الأغاني الوطنية. وانطلقت، مساء، من ساحة ايليا في صيدا مسيرة راجلة باتجاه احياء المدينة ومصرف لبنان، لدعوة الاهالي للنزول إلى الشارع لدعم الحراك وتحقيق المطالب، مرددين هتافات مندّدة بالسياسة المصرفية.



 
 


 

كذلك، نفذ عددٌ كبيرٌ من المواطنين اعتصاماً حاشداً في بعلبك، حيث رفع المحتجون الأعلام الوطنية، بمشاركة الفنان وصل مارسيل خليفة، الذي أنشد نشيداً للحرية والوطن في ساحة الشاعر خليل مطران، بمشاركة وفود من الجنوب وطرابلس والجبل والبقاعين الشمالي والأوسط.

كذلك، زار الفنانان بديع أبو شقرا وعبدو شاهين، ساحة الاعتصام، مساء اليوم، للتعبير عن تضامنهما مع حراك بعلبك.

 
 
 

وفي طرابلس، غصت ساحة "النور" بآلاف المعتصمين الذين توافدوا من مختلف مناطق الشمال.

 
 

وأمام ثكنة الحلو في كورنيش المزرعة – بيروت، قطع عدد من المحتجين الطريق احتجاجاً على توقيف السيدة دانا حمود، بعد إشكال مع عنصر في قوى الأمن الداخلي.