لبنان الى تمديد الإقفال العام... حتى 8 شباط   -   "مبادرة" دياب انتهت قبل أن تبدأ؟!   -   الحلول الحكومية السريعة غائبة   -   حركة "حريرية" - فرنسية لاعادة وصل ما انقطع بين بيروت والخليج؟   -   لبنان يسجّل اعلى نسبة ارتفاع بأسعار المواد الغذائية!   -   "الرسالة السرية".. هل يقلب ترامب الطاولة مجددا؟   -   احتمال تصفية المتورّطين في ملف مرفأ بيروت   -   عقيص: مواد كيماوية متفجرة في احد المرافئ اللبنانية   -   "الأعلى للدفاع" سوف يمدّد الإقفال التام؟!   -   دياب يلتقي الحريري في بيت الوسط   -   حركة سياسية جديدة لـ "القوات".. هل تنجح حيث فشل الحراك؟   -   "جبهة لإسقاط العهد".. "فبركات" معلومة المصدر؟!   -  
تحول جديد.. إيران تدمج في سياستها الدفاعية الجزر المتنازع عليها مع الإمارات
تمّ النشر بتاريخ: 2021-01-03
تزامنا مع تصعيد التوتر وتبادل التهديدات بين واشنطن وطهران، ضمت الأخيرةُ الجزرَ المتنازع عليها مع الإمارات لسياستها الدفاعية، دافعة بذلك إلى الواجهة في تحول جديد بجغرافيا التهديد والردع.

وبحسب موقع "الجزيرة"، تفقد قائد الحرس الثوري الإيراني حسين سلامي أمس قواته بجزيرة أبو موسى، وواصل التهديدات من هناك، وذلك بعد أسبوع من زيارة قائد البحرية في الحرس الثوري علي رضا تنكسيري لجزيرتي طنب الكبرى وطنب الصغرى، وتفقد قواته.

وتشرف هذه الجزر الإستراتيجية على مضيق هرمز، الذي يمر عبره يوميا نحو 40% من الإنتاج العالمي من النفط، فمن يسيطر على هذه الجزر يرصد بسهولة حركة الملاحة البحرية في الخليج، مما يجعلها مركزا ملائما للرقابة العسكرية.

ومن جانبها تقول أبو ظبي إن الجزر الثلاث جزء من أراضي الدولة وتطالب بإرجاعها للسيادة الإماراتية، في حين تؤكد إيران أن ملكيتها للجزر غير قابلة للنقاش.

وأعلنت طهران السيادة على الجزر عام 1971، قبل أن تنال الإمارات استقلالها عن بريطانيا بيومين فقط.

وعام 1992، نصبت إيران على أرض جزيرة أبو موسى صواريخ مضادة للسفن، وأقامت فيها قاعدة للحرس الثوري، كما أقامت قاعدة بحرية هناك.

كما أنشأت طهران عام 1999 مطارا بجزيرة أبو موسى يربطها بمدينة بندر عباس الإيرانية.

وعام 2012، أقامت محافظة جديدة وسمتها "خليج فارس" وجعلت من جزيرة أبو موسى مركزاً لها، وشهد العام ذاته قيام محمود أحمدي نجاد بأول زيارة لرئيس إيراني لهذه الجزيرة.

 

وبدوره، زار قائد الحرس الثوري السابق محمد جعفري جزيرة أبو موسى مطلع 2019، ووصفها بقلب إيران النابض في المياه الخليجية، مؤكدا أن بلاده ستعزز قواتها العسكرية فيها.

وفي نيسان 2020 كشف قائد القوات البحرية بالحرس الثوري عن طلب من المرشد الأعلى علي خامنئي بتأهيل الجزر الثلاث، من خلال إنشاء بنى تحتية للخدمات والإسكان.

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
أسرار الصحف
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 3 + 16 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان