عدوان: الامور تتقدم وخلال 48 ساعة نتوقع العرض النهائي للحكومة   -   الحكومة "استوَت"... ولم يبق سوى إعلان الطبخة النهائية   -   بالفيديو: تجمّع للمياه على طريقي انطلياس والزلقا   -   "الكتائب" تتقدّم بإقتراح قانون يلغي تعويضات النواب مدى الحياة   -   النشرة: اصابة مندوب حماس في المية ومية اثناء تنقله لوقف اطلاق النار بالمخيم   -   حبيب يرفض عرضاً مغرياً لخوض نزال "ثأري" ضدّ ماكغريغور   -   عناوين الصحف المحلية الصادرة يوم الثلاثاء في 16 تشرين الأول 2018   -   400 مليار دولار لسوريا.. طريق الإعمار يبدأ من لبنان والبوادر بدأت منذ أيام   -   وفاة الفنان أحمد عبد الوارث   -   ترامب يغربِل: "الكلب المسعور" بدائرة الخطر.. و"خطيب" مسؤولة عربية قد يخلفه   -   بري من جنيف حول مستجدات تشكيل الحكومة: الأمور تتقدم   -   وزارة الأشغال: نتابع عملية فتح المجاري وفرقنا موجودة على الطرقات 24/ 24   -  
الخطوط الحمراء تنتقل من جبهة الأسير - حزب الله إلى صفوف حلفاء الحزب ...
تمّ النشر بتاريخ: 2013-04-19

الأسير اتخذ قرار تعليق تحركه تجاوبا مع مساعي شخصية صيداوية وقبل عقد سعد لمؤتمره الصحافي

 

 

خاص من صيدا إلى العالم 


يبدو ان تلويح الأسير بتجاوز الخطوط الحمراء لحزب الله في صيدا عبر الإعتصام الذي كان مقررا عند مجمع الزهراء قد أحدث خطوط حمراء بين حزب الله وحلفاءه ولا سيما التنظيم الشعبي الناصري الذي بدا محرجا أمام حليفه باتخاذ موقف واضح ومباشر ضد الأسير وهو ما بدا واضحا من خلال عدم مشاركة التنظيم في الإجتماع الذي عقد في مجمع الزهراء مساء الإربعاء وشارك فيه ممثلون عن الحزب وعن حزب البعث وحركة أمل والشيخين صهيب حبلي وخضر الكبش حيث كان الهدف من هذا االإجتماع الخروج في إتفاق بين حلفاء الحزب في صيدا بتنظيم تحرك موحد لهم بوجه الأسير وهو ما لم تتوافر له العوامل المساعدة لعدة أسباب أبرزها :

 

-         عدم تحمل التنظيم الشعبي الناصري لمثل هذا التحرك من جهة لكونه يكرس بعض الشخصيات الغير مرغوب بها لدى التنظيم من حلفاء الحزب كأقطاب أساسية في المدينة تقاسم التنظيم نفوذه وحصته ( من بركات الحزب )التي يغدقها على حلفاءه الجدد والطارئين بحسب أوساط مقربه من التنظيم على حساب حليفه الأساسي والظرفي بحسب هؤلاء من الحزب والمقاومة .

 

-         ومن جهة ثانية لكون هكذا اجتماع يعبئ الشارع الصيداوي ( بما يمثل ) ضد الحزب وكل من يتحالف معه وبالتالي سيحرم التنظيم الناصري من الوصول مجددا إلى البرلمان .

ولعل حرص الدكتور أسامة سعد على عدم ذكر الشيخ الأسير بالاسم في المؤتمر الصحفي الذي جاء تعويضا منه أي عن سعد من غيابه عن إجتماع مجمع الزهراء وعدم مشاركته فعليا بأي تحرك ضد الأسير . عبر ضمنا عن نأي رئيس التنظيم لنفسه عن الوقوع في فخ الإحتراق صيداويا بنار تحركات الأسير .

 

وكشفت مصادر متابعة مقربة من التنظيم  بإن حزب الله التقط إشارة سعد وتفهم نأيه بنفسه عن أي تحرك مباشر ضد الاسير ولكنه أي الحزب بدا عاتبا على تأخر سعد في إعلانه ولو بموقف من هذا التحرك إلا قبل ساعات قليلة منه .

ومن ثم توقفت أوساط صيداوية عند هجوم حمله أسامة سعد على القضاء لعدم تنفيذه الإستنابات القضائية بحق الأسير وتجاهله أي سعد لعدم تسليم حليفه حزب الله للمتهمين بقتل لبنان العزي وعلي سمهون والذان يحتميان بمجمع الزهراء وينتقلان بحرية في صيدا رغم وجود إستنابات قضائية بحقهما .

 

-         تعقيبا على المقاطعة بدا لافتا آيضا عدم مشاركة إمام مسجد القدس الشيخ ماهر حمود ولو بموقف في مواجهة تحرك الأسير ولا حتى مشاركته باجتماع مجمع الزهراء علما أن حزب الله سقط واستعان بالشيخ ماهر في الرد على مواقف وتحركات سابقة للأسير .

 

منذ بداية تحرك الأسير باتجاه مجمع الزهراء ومحاولة حزب الله وضع الأسير في مواجهة أبناء مدينته وإظهار الامر على انه مواجهة بين السنة أنفسهم يستكمل الحزب بذلك ما بداه في دار الفتوى وقبلها في رئاسة الحكومة وما يواصل العمل على تظهيره من صورة مشوهة للسنة في لبنان على انهم متطرفون وخارجون عن الدولة وعن القانون ليثما يسعى لتقديم نفسه بصورة المنقذ وحامي الحمى للدولة ومؤسساتها التي يهيمن عليها ويصادر مقرراتها .

 

بالمقابل انعكس تعليق الشيخ الأسير في تحركه الذي كان مقررا الجمعة حالة من الإرتياح على الساحة الصيداوية بشكل عام كونه أي الأسير نزع بتعليقه هذا التحرك فتيل تفجير أراد الفريق الأخر اشعاله في صيدا ومن خلال  صيدا في كل لبنان .

 

المفارقة الثالثة التي حملتها تطورات اليومين الأخيرين في صيدا هو إنكفاء بعض القوى الإسلامية التي كانت تلعب دور الوسيط بين الأسيروالدولة ومن خلالها حزب الله عشية كل تحرك كان يقوم به وفسر هذا الإنكفاء من جانب أوساط هذه القوى على أن الأسير لم يعد يتجاوب معها مع مبادرتها ، ومن جانب اوساط الأسير ان هذه القوى برأيه لا تستطيع أن تحقق له المطالب التي ينادي بها لدى الجهات الرسمية .

 

وعلم موقع من صيدا إلى العالم إن صيدا استطاعت أن تجاوز قطوع تحرك الأسير والتحركات المضادة بفضل مسعا حملته إلى الأسير شخصية صيداوية مقربة من قطب سياسي كبير في المدينة وتلك المساعي بدأت منذ مساء الأربعاء أي قبل إطلالة النائب سعد ومحاولته رمي الكرة في ملعب خصومه السياسيين وتحييد حزب الله عن تحمل المسؤولية من نشوء ظاهرة الاسير ، وبالتالي إن كل هذه التحركات من قبله أي الأسير أتت بطبيعة الحال كردة فعل على هيمنة وممارسات حزب الله خاصة مع بدايات أحداث سبعة أيار .


هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 9 + 89 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان