تخطى الـ1600 ليرة بأشواط.. هذا سعر الدولار بالسوق!   -   صور مؤثرة.. "كنداكة" السودان توجه تحية للبنان!   -   هذه هي الطرقات السالكة   -   ساحة "النور" في طرابلس.. قبل وبعد تنظيفها! (صور)   -   "لبنان ينتفض" لليوم السادس على التوالي.. إليكم حصاد اليوم (فيديو وصور)   -   عون يدعو الإعلام للتعاون   -   الحريري شدّد على حق الناس في الوصول إلى أشغالها ومدارسها وجامعاتها   -   نقمة على جوليا بسبب زوجها بوصعب.. وأغنية لفنان توفي في 1995 تشعل التظاهرات!   -   عناوين الصحف الصادرة يوم الثلاثاء في 22 شرين الاول 2019   -   بالفيديو: "كم بنت مجنونة بيغاروا"... الراقصة سماهر تخرج عن صمتها   -   "افتحوا الطرقات"   -   الحريري يتصل بـ"قائد الجيش"... وهذا ما طلبه   -  
تقارب متوقّع بين الحريري ونصرالله؟
تمّ النشر بتاريخ: 2013-07-18

تداولت أوساط سياسية على مستوى عالٍ من المسؤولية، بعضها محلي وآخر اقليمي وعلى نطاق «ضيق» جداً كلاماً عن «تقارب» مرتقب وجدّي لا يزال يعمل عليه عبر وسطاء اقليميين بين الرئيس سعد الحريري والأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله.

سيكون مؤدّى هذا التقارب مرتبطاً بمصير البلاد والعباد في ظلّ الاوضاع القاتمة والخطيرة التي يعيشها اللبنانيون منذ ما يربو على سنتين ونصف السنة على خلفية الحدث السوري وتداخلاته المتشعبة في لبنان. ولعلّ أبرزها “المساندة العسكرية” والميدانية التي قدمها حزب الله للنظام هناك ولا يزال حتى الآن، وما جرّه هذا الامر من إنعكاسات سلبية على لبنان امنياً واقتصادياً ومعيشياً وسياحياً، مرشحٌ لها ان تتزايد في حال استمرار الوضع على ما هو، وإذا ما بقي الحزب مصراً على موقفه.

ما مدى صحة هذا الكلام؟ وما مدى تطابقه مع الواقع السياسي الحالي محلياً واقليمياً!!؟

بداية قد يبدو هذا الكلام خارجاً عن السياق السياسي الجاري حالياً في لبنان الآن، خصوصاً انّ المراقبين والمتابعين اللبنانيين لم يتمكنوا من رصد ايّ اشارات ايجابية في هذا الاطار تدلّ على التقارب، اقلّه في العلن، في وقت لاتزال وسائل الاعلام التابعة لحزب الله والمتعاطفة معه تتابع هجومها على تيار “المستقبل” ونوابه، فيما تواصل وسائل إعلام التيار تهاجم الحزب وتسلط الضوء على استمرار تدخله العلني في القتال الى جانب النظام السوري، إضافة الى مشاركته في “معركة” عبرا الاخيرة، ما يعني انّ المعلومات الواردة في هذا الشأن لا تنسجم ولا تتناغم مع الاوضاع السياسية الراهنة، في انتظار تطوّرات أخرى قد تطرأ اقليمياً ودولياً وتعيد خلط الاوراق مجدداً في لبنان وعلى الساحة السورية، وتعكس بالتالي نتيجةَ هذه المداولات.

الّا انّ هناك بعض المعطيات في هذا الاطار تستوجب الاضاءة عليها علّها تساعد في فكّ بعضٍ من لغز الحديث الدائر ويمكن تلخيصها بالآتي:

أقليمياً، الكلام الذي برز منذ فترة وجيزة، وتحديداً بعد انتخاب الرئيس الايراني الجديد حسن روحاني، وما نُقل عن استعداده لزيارة المملكة العربية السعودية خلال الشهرين المقبلين للإجتماع بالمسؤولين فيها، وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز، ما يؤشر الى امكانية ارساء تفاهم ما ايراني ـ سعودي، اقله في الموضوع اللبناني، وهذا الامر في حال اتمامه سينسحب حكماً على لبنان ويؤدي بالتالي الى حصول التقارب المُحكى عنه بين الحريري ونصرالله لاحقاً وليس الآن.

دولياً، الكلام الذي نقلته صحفٌ عربية وغربية الاسبوع الفائت عن جهات أميركية رفيعة المستوى، ومفاده ان هناك اصراراً أميركياً وروسياً على عدم جرّ لبنان الى أتون الحرب السورية القائمة وإبعاده ما أمكن عنها، ما يعني انّ ثمّة قراراً دولياً بمنع انزلاق لبنان وزجّه في الحريق السوري، وهذا يتطلّب “تفاهم الحد الادنى” بين ايران والسعودية اولاً، ثم بين اللبنانيين انفسهم ثانياً، ونتيجته ايضاً تصبّ في مصلحة التقارب بين الحريري ونصرالله.

محلياً، الودّ المفاجئ الذي انتاب رئيس تكتل “التغيير والاصلاح” النائب ميشال عون إزاء الحريري أخيراً، والذي لا يبدو أنه سيكون عابراً، بل على الأرجح مبنياً على معطيات معينة تصبّ في اطار الكلام المتداول والذي تلقاه عون او استشفه “باكراً” في محاولة لإعادة نسج علاقته بالحريري مجدداً استناداً الى ضرورة الحفاظ على حصته داخل التركيبة السياسية والحكومية المقبلة وعدم تهميشه في حال حصول التقارب المُشار اليه بين نصرالله والحريري والذي من شأنه أن يؤدّي الى تأليف حكومة جديدة توافقية يرغب عون في ان يكون له حصة وازنة فيها، وتحديداً لناحية الحقائب الوزارية وعلى رأسها وزارة الطاقة.

وهذه المعطيات في مجملها قد تفسر انفتاح عون بدايةً على السفير السعودي في لبنان علي عواض العسيري عبر الوزير جبران باسيل، ويفسر ايضاً “التجميد” الذي طرأ على تأليف حكومة الرئيس تمام سلام في المرحلة الحالية.

الجمهورية

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 3 + 16 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان