عناوين الصحف الصادرة يوم الاثنين 11 كانون الاول 2017   -   بالتفاصيل: هذا ما ستتضمنه كلمة الرئيس عون في قمة اسطنبول   -   بري: لن أحضر شخصياً اجتماع الاتحاد البرلماني العربي المخصص للقدس   -   «الدعم الدولي» للبنان يدخله في اختبار جدي ... فكيف سيتصرف الحريري؟   -   القوات: لبنان لن بكون "صندوق بريد" بعد اليوم!   -   "سوريا مصغرة" شمال لبنان... نازحون اشتروا الأرض و75 ألف استقرّوا فيها   -   زيارة الخزعلي تُحرّك السفارات في لبنان.. سطرت التقارير قبل نهاية "الويك اند"!   -   عناوين الصحف الصادرة يوم الاحد 10 كانون الاول 2017   -   هل شملت التسوية الجديدة كل أطراف العقد الحكومي؟   -   هذه الطرق مقطوعة غدا في الضاحية الجنوبية...   -   ريفي: لا نثق بكلام حزب الله عن الالتزام بالنأي بالنفس   -   ماكرون لنتنياهو: نرفض القرار الأميركي   -  
نصرالله: إذا احتاجت المعركة ذهابي وكل حزب الله إلى سوريا.. سنذهب
تمّ النشر بتاريخ: 2013-08-16

اعتبر الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله ان التفجير الذي حصل في منطقة الرويس بالضاحية الجنوبية أمس ليس عملية اغتيال بل استهداف وقتل للأبرياء ويهدف لالحاق اكبر ضرر بالمكان، كاشفا ان زنة العبوة تخطت الـ 100 كلغ،واذ حمّل نصرالله الدولة مسوؤوليتها بالوقوف الى جانب المتضررين ، لفت الى ان الحزب سيكون ايضا الى جانبهم.

وفيما ذكر نصرالله في كلمة له في مهرجان عيتا الشعب بمناسبة ذكرى عدوان تموز 2006 ان الحزب لم يقم بردة فعل متسرعة تجاه العبوات والتفجيرات والصواريخ التي استهدفته ولم يتهم أحداً ، كشف ان من يقف وراء التفجيرات ومنها تفجير الامس في الرويس هي مجموعات تنتمي الى مجموعات تكفيرية محددة تعمل لدى اسرائيل وبعض الاجهزة الغربية.

وشدد نصرالله على ان الهدف الوطني اليوم يكمن في كيفية منع الإعتداء على لبنان ، مشيرا الى انه لا فرق لدى التكفيري والإسرائيلي أين يضع العبوة، وحذر من انه اذا استمرت هذه التفجيرات فإن لبنان على حافة الهاوية لان الذي يدمر المنطقة اخذ قرارا بتدمير لبنان .

وشرح نصرالله ان المطلوب اليوم لمنع الفتنة هو اولا القيام بالاجراءت الوقائية والاحترازية من قبل الدولة وبمساعدة الحزب، وثانيا ان يتم العمل على كشف الجماعات التكفيرية ومحاصرتها والقضاء عليها، واصفا كل يتكلم بلغة اتهام السنة بتفجيرات الضاحية بالقاتل، وتوجه اليهم بالقول: "نحن لسنا ببديل عن الدولة ولكن إذا لم تتحمل مسؤوليتها فنحن سنتحمل المسؤولية".

ورأى نصرالله انه يجب رسم خارطة طريق لتدمير المشروع الارهابي والفتنوي، مدينا صمت بعض الدول عن انفجار الرويس في الضاحية الجنوبية، معتبرا ان الدول الداعمة للارهاب في لبنان ستظهر .

التدخل في سوريا

وردا على من يدعي انه يعاقب حزب الله على تدخله في سوريا نبه نصرالله الى ان الجماعات التكفيرية هي اشد فتكا في الشعب السوري وقد خطفت رجال دين مسيحيين يؤيدون المعارضة وفجرت المساجد، موضحا ان الحزب يقاتل في سوريا بقيمه ومبادئه فلا يقتل المدنيين ولا يجهز على مصابين ولا يعدم المعتقلين.

وقال نصرالله :"أنتم تضربون في المكان الخطأ وإذا احتاجت المعركة ذهابي وكل حزب الله إلى سوريا سنذهب"،مؤكدا ان الحزب هو من يقرر متى تحسم المعركة وانه كما انتصر في كل الحروب مع إسرائيل، سينتصر بحربه على التكفيريين.
حرب تموز

وعن حرب تموز اكد نصرالله ان اسرائيل خرجت من حرب تموز خاسرة فاشلة مهزومة ولا زالت تعالج جراحها حتى اليوم بالتدريب والمناورات، مجددا التزامه بطريق المقاومة لتحرير ما تبقى من الارض والدفاع عن سيادة لبنان.

واعتبر نصرالله ان أقوى ما يملكه لبنان اليوم هو المعادلة الذهبية الجيش الشعب والمقاومة التي اصبحت اقوى من اي زمن مضى واكثر عتيدا، متوجها الى اسرائيل بالقول: " نحن باقون هنا وسنبني بيوتنا عند الشريط الشائك "بالاذن" من اليونيفيل". 

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
هل تدعم قيام دول " عاصفة الحزم " بعملية برية في اليمن ؟
  نعم
  لا
  لا أدري
  
كود التحقيق: كم هو حاصل 1 + 20 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان